قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أجرى الجيش الإسرائيلي مناورات عسكرية لمواجهة حرب محتملة على عدة جبهات.


غزة: كشفت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية اليوم أن الجيش الإسرائيلي أجرى مناورات عسكرية تحسباً لمواجهة حرب على جبهات عدة على ضوء التغيرات الكبيرة التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط. وقالت الصحيفة في عددها اليوم quot;ان هذه التدريبات تهدف الى quot;محاكاة السيناريوهات المحتملة التي قد تحدث خلال حرب مع حزب الله في لبنان والتي قد تأتي بعد شن هجوم إرهابي فضلاً عن إشراك سوريا وحماس وإيران فيهاquot;.

وتركز هذه التدريبات على تدريب القادة العسكريين على كيفية اتخاذ قرارات في حال واجهت إسرائيل حرباً واسعة النطاق على جبهات عدة. وإشارت إلى quot;أن هذا التمرين هو الأول الذي يشرف عليه قائد هيئة أركان الجيش الإسرائيلي الجديد الجنرال بيني جاتز وأدارها اللواء جرشون هكوهين وهو رئيس كليات الجيش العسكريةquot;.

وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي للصحيفة quot;ان هذه المناورات كانت جزءا من برنامج التدريبات الروتينية التي ينفذها عادة والتي تشمل فروع مختلفة بما فيها القوات البرية والجوية والبحرية والتي تركز على العمل المشترك بينها وكيفية استمرار العمليات العسكريةquot;.

من جهتها قالت القناة السابعة في التلفزيون الإسرائيليي ان قوات الجيش تجري منذ نحو اسبوع مناورات واسعة النطاق شملت تشكيلات مختلفة من سلاح البحر والجو والمشاة بالاضافة الى مشاركة جنود وضباط من قوات الاحتياط.

وأكدت ان المناورات اختبرت طرق قتالية جديدة جرى التعاون على تنفيذها بمشاركة قوات برية وجوية وبحرية هدفت الى فحص مدى القدرة على تنفيذ المهام المطلوبة تحت ظروف عمل مختلفة واختبار القدرات القتالية في أي حرب محتملة على جبهات عدة.

ونقلت القناة عن رئيس الاركان الجديد جانتز قوله ان هذه المناورة تعتبر امرا تقليديا يجرى كل عام غير انه اكد انها تعد الاكبر هذا العام من حيث القوات والمعدات التي شاركت في هذه المناورات.