قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: كشفت صحيفة الشروق المصرية السبت أن قادة المجلس العسكري الحاكم مختلفون بشأن إمكانية سفر الرئيس المخلوع حسني مبارك إلى الخارج لتلقي العلاج.

ونقلت صحيفة الشروق أيضا عن مصادر رسمية ان المجلس تلقى عرضا من quot;دولة خليجية رئيسيةquot; لاستصدار عفو صحي عن مبارك وأسرته مقابل quot;حزمة مساعدات اقتصادية سخيةquot;.quot;

quot;ويأتي كشف الصحيفة بعد يوم من مظاهرات عارمة جرت في ميدان التحرير في القاهرة للمطالبة بالإسراع بمحاكمة مبارك وأفراد عائلته ورجال عهده بتهم الفساد.
quot;ووفقا للمصادر العسكرية فان quot;هناك آراء متنوعة داخل المجلس العسكري الأعلى حول الطريقة الأمثل للتعامل مع مصير الرئيس مبارك وعائلتهquot;.

من جهة ثانية قال المستشار السيد عبدالعزيز عمر، رئيس محكمة استئناف القاهرة إن أيا من الوزراء والمسئولين السابقين المتهمين فى قضايا فساد وخاصة الرئيس السابق محمد حسنى مبارك لهم الحق فى توجه رجال التحقيق إلى مقار إقامتهم لاستجوابهم فى حالتين.

الحالة الأولى إذا أعلنت وزارة الداخلية تردى الحالة الأمنية وعدم قدرتها على حماية المتهم فى أثناء مثوله للتحقيق فى الأماكن المعروفة كالمحاكم والنيابات، والحالة الثانية هى تدهور صحة المتهم على نحو يثبت بتقارير أطباء معتمدين رسميا من وزارة العدل.

وأوضح عمر أن وزارة الداخلية لو أكدت أنها لن تتمكن من حماية مبارك فيحق له ألا يجىء من شرم الشيخ ويذهب إليه المحققون.