قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: انتقد نواب في البرلمان الاوروبي من مختلف المجموعات السياسية عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد سوريا التي دخلت يوم أمس حيز النفاذ، واعتبروها غير كافية.

وذكرت مجلة شتيرن الألمانية أن العديد من أعضاء البرلمان الأوروبي، اعتبروا في جلسة اليوم أن quot;حقيقة فرض الاتحاد الأوروبي على ثلاثة عشر فقط من المقربين من الرئيس السوري بشار الأسد عقوبات تشمل حظر السفر وتجميد الأصول، ما هي إلا إجراءات سخيفة وغير متوازنةquot; حسب تعبير رئيس كتلة الليبراليين ورئيس الوزراء البلجيكي السابق غي فيرهوفستات.

وأوضح فيرهوفستات أن quot;مئات الاشخاص ينبغي أن يتم ادراجهم في القائمة، بما في ذلك الأسد نفسه وأسرتهquot; وأضاف quot;يتعين على الاتحاد الأوروبي أن يوضح أنه لا يعترف بهذه العائلة كممثل للشعب.