قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: اعتبر حزب الاتحاد الديمقراطي الوحدوي (قومي عربي) في تونس انزال فرنسا اسلحة للثوار الليبيين quot;خرقا مفضوحاquot; للقرارات الدولية ودفع quot;في اتجاه تقاتل ابناء الشعب الواحدquot;.
وقال احمد الاينوبلي الامين العام للحزب في بيان حصلت فرانس برس على نسخة منه ان quot;فرنسا صعدت من تدخلها الاستعماري في الشان الليبي من خلال انزال انواع مختلفة من الاسلحةquot; واعتبر هذه الخطوة quot;خرقا مفضوحا لقرارات الامم المتحدة ويشكل جريمة تستدعي المحاسبة والمحاكمة من اجل التحريض على القتل الجماعي والمشاركة فيه بتوفير الاسلحةquot;.

واقرت فرنسا للمرة الاولى الاربعاء بانها القت بواسطة مظلات اسلحة للثوار الليبيين في منطقة جبل نفوسة غرب ليبيا، الامر الذي اثار خصوصا انتقادات روسيا.
واعتبر الاينوبلي ان ما اقدمت عليه فرنسا quot;هو تشجيع ودفع في اتجاه ان يتقاتل ابناء الشعب الواحد خدمة لمصالحها في المنطقةquot; و يشكل quot;تهديدا حقيقيا لامن الدول المتاخمة لليبياquot;.

ودعا الحزب شعوب المغرب العربي الى quot;الانتباه الى مخاطر التدخل الفرنسي والغربي في شؤون المنطقة وتهديد امنها واستقرارهاquot;.
وكان الزعيم الليبي معمر القذافي دعا الجمعة انصاره الى الاستيلاء على هذه الاسلحة، مهددا بنقل المعركة الى quot;البحر المتوسط واوروباquot;.

وكان حزب الاتحاد الديمقراطي الوحدوي حصل على ترخيص العمل القانوني في تشرين الثاني/نوفمبر 1988 بعد عام من وصول الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي الى السلطة.
وعرف عنه بالخصوص مطالبته فرنسا بالاعتذار عن احتلالها تونس (1881-1956).