قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية الإسرائيلي، أبيب كوتشافي، إن إيران تستغل حالة الفوضى التي تشهدها الآن منطقة الشرق الأوسط لكي quot;تخلق موطئ قدم لها في المنطقةquot;، وإنها إذ تأمل بذلك أن تنجح في التأثير على مجرى الانتخابات التي ستجري في مصر عما قريب.


من إحدى تظاهرات جماعة الإخوان المسلمين في مصر

أشرف أبوجلالة من القاهرة: تحدث كوتشافي اليوم أمام لجنة الدفاع والشؤون الخارجية في الكنيست عن حقيقة النفوذ الذي تحظى به جمهورية إيران الإسلامية في دول الشرق الأوسط، التي تعرضت لموجة من الاضطرابات والفوضى خلال الأشهر القليلة الماضية، نتيجة لثورات وانتفاضات الشعوب المطالبة بالإصلاح والتغيير.

وأضاف في كلمته قائلاً quot;تستغل إيران الفوضى التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط لتعميق تسللها في دول، من بينها سوريا ولبنان ومصر والسودان واليمن وغزة والعراقquot;.

كما أكد أن طهران تحاول أن تؤثر على نتائج الانتخابات المصرية من خلال توطيد العلاقات مع جماعة الإخوان المسلمين. وشدد على أن إيران لعبت دوراً مباشراً في الأحداث التي وقعت على حدود إسرائيل. وتابع quot; تصرفت إيران بشكل مباشر في لبنان من خلال تنظيمها يوم النكبة ويوم النكسة. وهي تسعى جاهدةً الآن إلى التأكد من أن الأعمال الاحتجاجية هذه ستستمر وتتواصلquot;.

ومضى كوتشافي يؤكد أن إيران وحزب الله يقدمان الدعم للحملة القمعية التي تقوم بها سوريا ضد المتظاهرين، من خلال تزويدهما النظام في دمشق بمساعدات تقنية ووسائل تستخدم في تفريق الحشود.

وأوردت عنه كذلك صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، قوله: quot;تنبع رغبة إيران وحزب الله في مساعدة سوريا من تخوفهما العميق من التداعيات، وكذلك تخوفهما بشكل رئيس من فقدان الشراكة مع سوريا واحتمالية حدوث تسرب إلى داخل الجمهورية الإسلاميةquot;.