قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أديس آبابا:اتفق مسؤولون من السودان وجنوب السودان السبت في اديس ابابا على نشر 300 جندي اثيوبي من قوات الامم المتحدة لمراقبة الحدود بين البلدين.

وجاء في الاتفاق الذي حصلت فرانس برس على نسخة منه ان الجنود سينتشرون لرصد وتسوية اي مشكلة قد تطرا على الحدود، واعتبارا من الاسبوع القادم سيقوم الجنود بتقييم حاجات المنطقة تحت رعاية وفد من 16 ممثلا عن السودان وجنوب السودان.

وقال الموفد الخاص للولايات المتحدة في السودان برينستون ليمان quot;انه اتفاق هام جدا لانه يخص احد المواضيع الاكثر حساسية بين البلدين -طريقة تسيير الحدود-. واضاف ان quot;ذلك سيوفر آلية استقرار لانه اذا وقعت حوادث ستكون هناك آلية لرصدها والتحقيق فيها وتسويتهاquot;.

واكد وزير الموارد المائية في جنوب السودان بول مايوم ان عدد الجنود قد يزداد حسب الاحتياجات quot;على الارضquot;. كذلك اتفق الطرفان على لقاء في 17 اب/اغسطس لمناقشة رسم حدودهما المشتركة التي هي مصدر توترات بين البلدين.

واكد المفاوض الجنوبي في جوبا ان الطرفين اتفقا على التوصل بحلول الثلاثين من ايلول/سبتمبر الى اتفاق نهائي حول قضية الحدود وكذلك ا الموارد النفطية والعملة. ويستخرج السودان السابق ثلاثة ارباع الانتاج النفطي المقدر بنحو 470 الف برميل يوميا من جنوب السودان.

واعلن جنوب السودان استقلاله في التاسع من تموز/يوليو بعد نزاع دام نصف قرن مع الشمال. واعترف المجتمع الدولي وفي مقدمته الولايات المتحدة والصين وروسيا والاتحاد الاوروبي، سريعا بالدولة الافريقية الجديدة التي اصبحت العضو ال193 في الامم المتحدة في 14 تموز/يوليو والعضو ال54 في الاتحاد الافريقي هذا الاسبوع.