قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيودلهي: أوصت الحكومة الهندية اليوم الرئيس الهندي بتأييد حكم الاعدام على المتهم الرئيسي في الهجوم على البرلمان في ديسمبر 2001 أفضل جورو وفق ما أعلن وزير شؤون الدولة مولابالي راماشاندران في البرلمان اليوم.

وأدين أفضل جورو بالتآمر للهجوم على البرلمان الهندي وصدر في حقه حكم بالاعدام من قبل المحكمة العليا في الهند العام 2004.

وكان من المقرر تنفيذ الحكم في 20 أكتوبر 2006 غير انه تم وقف التنفيذ في أعقاب التماس تقدمت به زوجة المتهم الى الرئيس الهندي.

ويخول الدستور الهندي للرئيس تخفيف حكم الاعدام الصادر بحق المدان بالسجن مدى الحياة أو حتى الافراج عنه دون ان يكون الرئيس ملتزما بأي جدول زمني لاتخاذ قرار بشأن التماس الرحمة ويمكن له العودة لتوصية الحكومة لاعادة النظر.

وفي حالة أفضل جورو كان مكتب الرئيس حاسما كل هذه السنوات حيث لا يزال المتهم ينتظر تنفيذ حكم الاعدام وارسل ملفه الى مكتب الرئيس الأسبوع الماضي.

وابلغ الوزير راماشاندران مجلس النواب في رده عن انتقادات للحكومة لتباطؤها في البت في التماس زوجة المتهم ان quot;التماس الرحمة على المحكوم عليه محمد أفضل جورو وصل الى الأمانة العامة للرئيس في 27 من الشهر الماضي لاتخاذ قرار في شأنهquot;.