قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: شهد عام 2011 أقل عدد للمواليد الجدد في اليابان منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية، مما يزيد من تسارع وتيرة انخفاض عدد السكان بهذا البلد.

ونقل راديو اليابان عن وزارة الصحة الوطنية قولها أنه تمت ولادة مليون وسبعة وخمسين ألف مولود جديد في العام الماضي ، الأمر الذي يسجل انخفاضا بحوالي أربعة عشر ألفا عن العام السابق 2010.

وبحسب وزارة الصحة يقدر عدد الوفيات على مدي عام 2011 بمليون ومائتين وواحد وستين ألفا ، ويمثل هذا الرقم ارتفاعا بحوالي أربعة وستين ألفا ، ونتيجة لذلك تجاوز عدد الوفيات عدد المواليد للسنة الخامسة على التوالي في اليابان .

وبلغ الفرق بين عدد المواليد والوفيات في عام 2011 مائتين وأربعة آلاف ، متجاوزا مستوى المائتي ألف لأول مرة. وتتوقع الوزارة أن يستمر انخفاض عدد السكان في اليابان مع تزايد نسبة المسنين وتراجع عدد المواليد.