قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: اعلن مسؤولون في المعارضة الروسية الاثنين ان السلطة التي تواجه موجة احتجاج غير مسبوقة، ليست على استعداد لاجراء مفاوضات، وذلك بعد لقاء مع وزير المالية السابق الكسي كودرين المقرب من فلاديمير بوتين.
وقال نائب رئيس الوزراء بوريس نمتسوف من حركة quot;سوليدارنوستquot; ان quot;حصيلة (اللقاء مع الكسي كودرين) هي التالية: لا تفاوض من جانب السلطة، السلطة ليست على استعداد لمفاوضاتquot;، حسب ما نقلت وكالة ريا نوفوستي.

واضافة الى نمتسوف، فان زعيم جبهة اليسار سيرغي اودالتسوف وفلاديمير ريجكوف من حركة بارناس المعارضة الذي لم يسمح له بتسجيل ترشيحه الى الانتخابات التشريعية في كانون الاول/ديسمبر، شاركا ايضا في اللقاء.
من جهته، اعلن كودرين، الذي كان وصفه رئيس الوزراء فلاديمير بوتين في كانون الاول/ديسمبر بquot;الصديقquot;، على موقعه الالكتروني ان المحادثات مع المعارضة وكذلك مع السلطة شهدت quot;غياب التقدم من جانب الطرفين حيال تفهم ضرورة البدء بمفاوضات في العمقquot;.

ونظام بوتين الموجود في قمة السلطة منذ العام 2000 والمرشح لولاية ثالثة الى الكرملين بعد ولايتين من 2000 الى 2008، يواجه موجة احتجاج واسعة اندلعت اثر الانتخابات التي جرت في الرابع من كانون الاول/ديسمبر وفاز فيها الحزب الحاكم.
وفي 24 كانون الاول/ديسمبر، تظاهر ما بين سبعين الفا الى مئة الف شخص في موسكو للمطالبة بالغاء نتيجة الانتخابات التشريعية، وبquot;روسيا من دون بوتينquot;. وكانت المعارضة جمعت في العاشر من كانون الاول/ديسمبر عشرات الاف الاشخاص في تعبئة استثنائية بالنسبة الى روسيا.
ويتوقع تنظيم تظاهرة حاشدة للمعارضة في الرابع من شباط/فبراير في موسكو.