قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: قال الرئيس الاميركي باراك اوباما ان ملك الاردن عبدالله الثاني quot;أول زعيم عربي يدعو الرئيس السوري بشار الأسد الى التنحيquot;.

وأثنى الرئيس اوباما في تصريحات ادلى بها في البيت الأبيض الليلة الماضية عقب لقاء مطول عقده مع الملك عبدالله الثاني على دور عمان في جامعة الدول العربية والجهود التي بذلتها من أجل quot;تشجيع الانتقال السلمي اللازم في سورياquot;.

وقال اوباما quot;للاسف لا نزال نرى مستويات عنف غير مقبولة داخل هذا البلد وسوف نواصل التشاور عن كثب مع الاردن لتوفير الضغط والبيئة الدوليين اللازمين لتشجيع النظام السوري الحالي على التنحي في سبيل عملية انتقالية اكثر ديمقراطية داخل سورياquot;.

وشدد على اهمية الشراكة التي تقيمها واشنطن مع الأردن من منطلق ان الأخيرة تجاور بلدانا تواجه ازمات سياسية.

ولفت الرئيس اوباما الى انه خلال فترة التغيرات في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا تشاورت الادارة الاميركية عن كثب مع الاردنيين وقال quot;نقدر المشورة والقيادة التي يوفرها جلالتهquot;.

وأوضح ان المباحثات تطرقت ايضا الى اهمية quot;تشجيع عودة الفلسطينيين والاسرائيليين الى التفاوض بطريقة جدية وسلميةquot; منوها بجهود القيادة الاردنية في هذا الشأن.

واعتبر الرئيس الأميركي ان الملك عبدالله الثاني quot;كان في الطليعة في محاولة التجاوب مع التطلعات المشروعة للشعب الأردني على المستويات السياسية والاقتصاديةquot;.

في المقابل تحدث الملك الاردني عن التحديات التي تواجه الاجتماعات الفلسطينية الاسرائيلية في عمان مشيرا الى انها لا تزال في بدايتها آملا انها ستؤدي الى تجاوز المأزق في هذه المفاوضات.