قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: انطلقت في التاسعة (7:00 ت غ) من صباح اليوم الإثنين انتخابات اختيار البابا رقم 118 للكنيسة الأرثوذكسية المصرية من بين 5 مرشحين للمنصب. ويستمر التصويت حتى الخامسة (3:00 ت غ) من مساء اليوم، لاختيار 3 مرشحين، يخوضون القرعة الهيكلية الأحد المقبل.

وبموجب هذه القرعة توضع أسماء المرشحين الثلاثة الأعلى أصواتاً في وعاء بغرفة مظلمة، يختار طفل لم يبلغ الحلم اسماً من بينهم، ليعتلي الكرسي البابوي خلفاً للبابا شنودة الثالث الذي وافته المنية في آذار (مارس) الماضي.

ويتنافس في هذه الانتخابات التي تأتي بعد 41 عاماً من آخر انتخابات شهدتها الكنيسة الأرثوذكسية المصرية، القمص باخوميوس السريانى والأنبا تواضروس والأنبا رافائيل والقمص رافائيل أفامينا، والقمص سيرافيم السريانى.

ويشارك في انتخابات اليوم 2412 ناخب قبطي لهم حق التصويت في الانتخابات البابوية التي تنعقد بالكاتدرائية المرقسية بمنطقة العباسية (شرق العاصمة القاهرة)، وسط إعدادات مكثفة للحدث الذي يحظى بمتابعة عالمية.

وينتشر في أنحاء الكاتدرائية 300 متطوعاً من شباب الكنيسة الأرثوذكسية، لتنسيق وترتيب أماكن الناخبين، حيث تم تجهيز 8 صناديق للاقتراع، كل منهم له لون محدد، أحدهم خاص بالأساقفة وآخر بأقباط المهجر.

ويحصل كل ناخب على بطاقته الانتخابية ورقمه الذي يدل على دوره في الانتخاب، وينتظر حتى يظهر رقمه على شاشة إلكترونية ليدلي بصوته، ويختار من بين المرشحين الخمسة. وقد خصصت الكنيسة ثلاثة أبواب للدخول وبابا واحدا للخروج، الباب الأول للناخبين، والثاني للإعلاميين، والثالث للأساقفة وأعضاء المجلس الملي.

ولن يسمح بدخول مقر لجنة الاقتراع سوى للناخبين أو أعضاء اللجنة المشرفة، لذلك تم إعداد شاشات كبيرة للعرض داخل الكاتدرائية ليتمكن الإعلاميون من متابعة سير الانتخابات، التي ستستمر من التاسعة صباحًا حتى الخامسة مساء، ويبدأ فرز الأصوات فور انتهاء فترة التصويت، ومن المتوقع إعلان النتيجة في نحو الساعة التاسعة مساء.

كما قامت الكنيسة بوضع لافتات تؤكد عدم السماح بأي دعاية انتخابية لأى مرشح سوى وجود لوحة للخمسة المرشحين بصورة لكل مرشح ومعلومات عنه.