قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: اعلنت سلطة المطارات الاسرائيلية الخميس عزمها على فحص خدمة الانترنت اللاسلكي في مطار بن غوريون الدولي بعدما علمت ان الخدمة تمنع الولوج الى مجموعة من المواقع السياسية الاسرائيلية.
وكانت صحيفة هآرتس اول من كشف عن القيود المفروضة على الانترنت قائلة أن الولوج الى مواقع المنظمات اليسارية كquot;السلام الانquot; و quot;كسر الصمتquot; غير ممكن وكذلك مواقع جماعات يمينية مثل quot;المنتدى القانوني لأرض اسرائيلquot;.

وأكدت سلطة المطارات الاسرائيلية لوكالة فرانس برس أن الولوج الى بعض المواقع محظور من قبل الشركة المزودة بالخدمة، وتدعى 012، الا أنها لم تكن على علم بهذا الحظر حتى الخميس.
وقالت في بيان ارسل الى فرانس برس quot;بعد استفسار من صحيفة هآرتس، علمنا أن هناك قيود على مواقع معينة. لم نكن على علم من قبل بهذه المشكلة ولم نستلم اي طلبات للنظر في هذه القضيةquot;.

وتابع البيان quot;تبين التحقيقات ان شركة 012 وضعت أدوات رقابة، وستدرس سلطة المطارات القضية بعمق وستقوم بالتغييرات المطلوبةquot;.