قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تخطط هيئة الكهرباء والماء البحرينية لإنشاء محطة تجريبية لإنتاج الكهرباء تعمل بواسطة طاقتي الشمس والرياح بسعة 5 ميجاوات في الساعة.


المنامة: تخطط هيئة الكهرباء والماء فى البحرين لإنشاء محطة تجريبية لإنتاج الكهرباء تعمل بواسطة طاقتي الشمس والرياح بسعة تصل الى 5 ميجاوات ساعة وذلك بهدف إجراء دراسة ميدانية لهذين المصدرين وتقييم الجدوى الفنية والاقتصادية لإنتاج الكهرباء باستغلال الطاقات المتجددة.

وأوضحت وكالة انباء البحرين اليوم أن الهيئة انتهت من تقييم العطاءات لمشروع الخدمات الاستشارية وسوف تقوم بترسيه المشروع قريباً على الشركة صاحبة العطاء الأفضل، مشيرة الى انها قامت بمخاطبة 13 شركة استشارية عالمية مؤهلة في مجالات الطاقة المتجددة لتقديم عطاءاتها لهذا المشروع وان ثمانى شركات تقدمت بعروضها.

ووضع فريق من المختصين بالهيئة النقاط الأساسية المرجعية للتقييم حسب نظام البنك الدولي لتقييم العطاءات وقام بدراسة شاملة للعروض الفنية والمالية واستيضاح النقاط المرجعية كونها التجربة الأولى في البحرين لتنفيذ هذا النوع من المشاريع حيث تنوي الهيئة ربط هذه المحطة بالشبكة الرئيسية لنقل الكهرباء لتقييم أدائها تحت الظروف المناخية المختلفة.

وعلى ضوء النتائج التي توصلت إليها الهيئة بعد تحليل العطاءات رفعت الهيئة التوصية الى مجلس المناقصات بترسيه الأعمال الاستشارية لإنشاء المحطة على الشركة ذات العرض الأفضل من الناحية الفنية والاقتصادية ومن المتوقع أن يتم استكمال المشروع في عام 2012.

وكانت هيئة الكهرباء قد قامت فى الفترة السابقة بعمل مسوحات للطاقة المتجددة وبالأخص الطاقة الشمسية وطاقة الرياح لعدة سنوات، وأشارت النتائج الأولية للدراسة الى أن الطاقة الشمسية هي الأنسب للاستثمار نظرا لموقع البلاد الجغرافي من الحزام الشمسي وتمتعها باشعاع شمسي على مدار العام ولفترات طويلة يوميا، كما أن طاقة الرياح قد تكون أيضا خيارا متاحا لاستغلالها ضمن المصادر البديلة.