قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أنقرة: قتل اربعة عناصر من الشرطة التركية الاثنين في انفجار قنبلة وضعت بجانب طريق في جنوب شرق البلاد ونسب الهجوم الى متمردي حزب العمال الكردستاني، وفق ما نقلت وسائل اعلام محلية.

ووقع الانفجار في اقليم سيلوبي في محافظة شيرناك الحدودية مع سوريا والعراق، بحسب ما افادت وكالة دوغان للانباء، وذلك بعد ساعات من هجومين وقعا في مدينة اسطنبول، احدهما استهدف القنصلية الاميركية والثاني مركزا للشرطة.

وفي حادث منفصل، قتل جندي تركي في هجوم بقاذفة صواريخ استهدف طوافة عسكرية اثناء نقلها عسكريين في اقليم بيت شباب في شيرناك، بحسب دوغان.

واثر الهجوم اطلق الجيش التركي عملية عسكرية وبدأت طوافات "كوبرا" باستهداف المنطقة.

وشكل الهجوم الذي وقع في سوروتش (جنوب تركيا) في 20 تموز/يوليو واوقع 32 قتيلا ونسب لتنظيم الدولة الاسلامية، شرارة اندلاع اعمال العنف في تركيا لتنتهي بذلك هدنة بين انقرة والمتمردين الاكراد تعود الى العام 2013.

واعلنت انقرة في الرابع والعشرين من تموز/يوليو "الحرب على الارهاب" مستهدفة في الوقت ذاته تنظيم الدولة الاسلامية وحزب العمال الكردستاني.

الا ان الغارات الجوية تستهدف بشكل خاص مواقع لحزب العمال الكردستاني، ولم تسجل رسميا حتى الان سوى ثلاث غارات على مواقع للتنظيم في سوريا.