قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: أحيت الولايات المتحدة الاحد ذكرى مرور 15 عاما على 11 ايلول/سبتمبر 2001 مع اقامة قداديس تكريما لذكرى ضحايا الاعتداءات التي شكلت صدمة كبيرة وغيرت العالم الى الابد.

وسقط حوالى ثلاثة آلاف قتيل في هذه الاعتداءات التي تبناها تنظيم القاعدة ونفذها 19 متطرفا بطائرات ركاب مخطوفة وصدمت برجي التجارة العالمي والبنتاغون مقر وزارة الدفاع الاميركية وفي شانكسفيل في ولاية بنسلفانيا.

وما زال نحو 75 الف شخص يعانون من اضطرابات صحية نفسية او جسدية مرتبطة بالهجمات، استنشق كثيرون منهم جزيئات مسببة للسرطان خلال محاولتهم انقاذ اشخاص.

وشكلت هذه الاعتداءات اول هجوم منذ اكثر من قرنين على ارض الولايات المتحدة التي ردت بشن "حرب عالمية ضد الارهاب" ما زالت مستمرة الى اليوم.

وادت تلك الهجمات الى اجتياح قادته الولايات المتحدة لافغانستان (2001) والعراق (2003) حيث تستمر الحرب بعد اكثر من عشر سنوات على تلك الهجمات. 

وبدأ اقارب الضحايا في تلاوة اسماء قتلاهم في عملية تستمر ساعات، في موقع برجي مركز التجارة العالمي اللذين انهارا في الاعتداءات وبالقرب من "برج الحرية" الجديد.

ووقف الرئيس باراك اوباما وعائلته دقيقة صمت على الضحايا في البيت الابيض. وسيلقي كلمة لاحقا في مقر وزارة الدفاع خلالمراسم تأبين برفقة وزير الدفاع اشتون كارتر.

وقال اوباما في كلمته الاذاعية الاسبوعية السبت "غدا الاحد سنكرم ذكراهم مرة اخرى. ونقف مع الناجين الذين لا زالوا يحملون آثار ذلك اليوم". 

وتتزامن الذكرى السنوية ال15 للاعتداءات هذا العام مع خضم حملة انتخابية بين المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون التي كانت تشغل مقعد نيويورك في مجلس الشيوخ وقت الهجمات، وقطب العقارات الجمهوري دونالد ترامب.

ووضع المرشحان خلافاتهما جانبا لفترة وجيزة اثناء مشاركتهما في مراسم تكريم الضحايا في نيويورك عند نصب 11 ايلول/سبتمبر اضافة الى عدد من كبار الشخصيات في المدينة واقارب الضحايا ورجال الشرطة. 

وسيتوقف القداس ست مرات في اشارة الى اللحظات التي اصطدمت فيها الطائرات في كلا البرجين، وفي الهجوم على البنتاغون وفي تحطم الرحلة 93 في بنسلفانيا.

وخلال لحظة الصمت الاولى قرعت اجراس الكنائس في نيويورك عند الساعة 8,46 (12,46 ت غ) وهي لحظة اصطدام الطائرة الاولى التابعة لشركة الطيران "اميركان ايرلاينز" في الرحلة 11، باحد البرجين.

احرار واقوياء

ودعا الرئيس الاميركي في كلمته الاذاعية الاسبوعية السبت الاميركيين الى البقاء متحدين وذكرهم بان العالم باسره يراقب الطريقة التي ترد فيها الولايات المتحدة على الارهاب. وحذر اوباما من الردود التبسيطية، ملمحا بذلك بشكل واضح الى ترامب.

وقال الرئيس الاميركي "في مواجهة الارهاب، طريقتنا في الرد مهمة للغاية"، مؤكدا انه "لا يمكننا الاستسلام لافراد قد يثيرون الشقاق بيننا ولا يمكننا الرد باساليب تؤدي الى تفتت نسيج مجتمعنا".

واضاف ان "تنوعنا وطريقة استقبالنا لجميع الكفاءات ومعاملتنا للجميع بانصاف بغض النظر عن العرق او الجنس او الاتنية او المعتقد، جزء مما يجعل بلدنا عظيما ويجعلنا كذلك اشداء".

وتابع "اذا بقينا مخلصين لتلك القيم فسنحمل ارث الذين فقدناهم وسنبقي امتنا قوية وحرة".

وبعدما وصف اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر بانها "من احلك الايام في تاريخ امتنا"، وعد الرئيس الاميركي بان تواصل الولايات المتحدة "بلا هوادة مكافحة التنظيمات الارهابية مثل القاعدة والدولة الاسلامية".

واضاف "سندمرهم وسنواصل بذل كل ما في وسعنا لحماية وطننا".

ولا يتوقع حضور جورج بوش الذي كان رئيسا ابان الهجمات، المراسم سواء في نيويورك او في واشنطن. وقال مكتبه انه سيتوجه الى كنيسة في دالاس في تكساس وبعد ذلك الى افتتاح مباراة بين فريق "دالاس كاوبويز" امام فريق "نيويورك جيانتس" حيث سيشارك في القرعة مع ضابطي شرطة من نيويورك شاركا في عمليات الانقاذ اثناء الاعتداءات. 

ويبدا اليوم الاحد موسم مباريات دوري كرة القدم الاميركية الخاصة بالولايات المتحدة. وسيشاهد المتفرجون على المباريات على التلفزيون رسائل من اوباما وبوش. 

وقتل في الاعتداءات 2753 في نيويورك، و184 في البنتاغون، و40 على متن الرحلة 93 التي كانت متوجهة الى العاصمة الاميركية. 

ساعتان غيّرتا العالم!

من الساعة 08,46 الى الساعة 10,28 اقل من ساعتين في 11 سبتمبر 2001 غيّرتا العالم بأربع هجمات انتحارية منسقة اسفرت عن سقوط حوالى ثلاثة آلاف قتيل في نيويورك وواشنطن وبنسلفانيا.

وتبقى هذه الاعتداءات، الهجمات التي اودت بحياة اكبر عدد من الاشخاص في التاريخ في العالم.

- 08,46 في نيويورك: صدمت طائرة بوينغ 767 تابعة لشركة الطيران الاميركية "اميريكان ايرلاينز" وكانت تقوم بالرحلة رقم 11 بين بوسطن ولوس انجليس، بسرعة تفوق ال700 كلم في الساعة البرج الشمالي لمركز التجارة العالمي. وقد احدثت فجوة هائلة في الطبقات العليا التي اشتعلت فيها النيران.

- 09,03: الرحلة رقم 175 لبونيغ 767 تابعة لشركة "يونايتد ايرلاينز" بين بوسطن ولوس انجليس، التي خطفت ايضًا بعيد اقلاعها، تصطدم بالبرج الجنوبي بسرعة 950 كلم في الساعة.

- 09,37: الرحلة رقم 77 لطائرة بوينغ 757 تابعة لشركة "اميريكان ايرلاينز" في رحلة بين دالاس ولوس انجليس، تسقط فوق البنتاغون.

- 09,42: سلطات الطيران المدني تغلق المجال الجوي وتأمر بإلغاء كل الرحلات.

- 09,59: خلال بضع ثوانٍ انهار البرج الجنوبي لمركز التجارة العالمي، الذي اصيب قبل 56 دقيقة. كان الانهيار عنيفًا الى درجة انه تعذر العثور على اثر للحمض النووي لمئات الضحايا.

- 10,03: في شانكسفيل بولاية بنسلفانيا، تحطمت طائرة بوينغ 757 كانت تقوم بالرحلة رقم 93 لشركة الطيران "يونايتد ايرلاينز" بين نيويورك (بالقرب من نيويورك) وسان فرانسيسكو، وخطفت بعيد اقلاعها. حاول ركاب ابلغوا باتصالات خليوية بما يحدث في نيويورك، التدخل ضد الخاطفين.

- 10,28: انهار البرج الشمالي لمركز التجاري العالمي بعد ساعة و42 دقيقة على اصابته.

وبين الاعتداء الاول وانهيار البرج الثاني مئة دقيقة ودقيقتان تمامًا.