قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: تبدأ البحريتان الروسية والصينية الاثنين مناورات مشتركة في بحر الصين الجنوبي في عرض جديد لقوة العسكريين الصينيين في منطقة متنازع عليها بين دول عدة.

وقالت وزارة الدفاع الصينية في بيان الاثنين ان هذه التدريبات التي يفترض ان تستمر ثمانية ايام ستتركز على "استعادة" جزر وشعاب و"السيطرة" عليها. 

واضاف الناطق باسم سلاح البحرية الصيني ليانغ يانغ في البيان ان المناورات ستجري بمشاركة سفن وغواصات وقوات جوية بحرية ومدرعات برمائية.

واضاف ان "هذه التدريبات اعمق واوسع من المناورات السابقة في مجال التنظيم والمهام والقيادة".

وتبني بكين التي تطالب ببحر الصين الجنوبي باكمله تقريبا، جزرا صناعية فيه يمكن اقامة بنى تحتية عسكرية عليها.

لكن بعد اعتراض تقدمت به الفيليبين، انكرت محكمة دولية للتحكيم في وليو كل حق تاريخي للصين في هذه المنطقة. ورفضت بكين القرار وهددت بالتحرك بشكل "حاسم" في حال اتخذت دول اخرى "اجراءات استفزازية تتعارض مع المصالح الامنية للصين".

وترسل الولايات المتحدة باستمرار سفنا حربية الى المنطقة باسم الدفاع عن حرية الملاحة.

ومع تحسن العلاقات الروسية الصينية، نظمت موسكو وبكين في أغسطس الماضي مناورات بحرية وجوية قبالة سواحل اقصى الشرق الروسي. 

وفي مايو 2015 اجرى البلدان اول مناورات مشتركة بينهما في البحر الاسود وفي المتوسط، وهي ابعد منطقة شاركت فيها القوات الصيني بمناورات حتى الآن.