قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

«إيلاف» من الكويت: صدر اليوم في الكويت مرسومان بإسناد وزارة الإعلام الى وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبدالله، ووزارة الشباب الى وزير التجارة والصناعة خالد الروضان إضافة الى عمليهما.

يأتي ذلك بعد قبول مجلس الوزراء استقالة وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود أمس خلال &اجتماعه الأسبوعي، وذلك قبيل جلسة طرح الثقة في الوزير والتي كان من المقرر عقدها غداً الأربعاء.

مجلس الوزراء

وكان مجلس الوزراء الكويتي في اجتماعة أمس قد استعرض ما انتهت إليه جلسة مجلس الأمة التي عقدت يوم الثلاثاء الماضي والتي تم فيها إستجواب وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود وما أعقبه من تقدم عشرة أعضاء بطلب طرح الثقة بالوزير إعمالا لحكم المادة 143 من اللائحة الداخلية للمجلس إلى جانب التداعيات التي شهدتها الأيام الأخيرة.

وفي هذا الصدد، جدد مجلس الوزراء تأكيده على ما شاب هذا الاستجواب من مثالب ومخالفات وما صاحبه من مظاهر انحرفت عن المسار الدستوري والقانوني وخرجت عن إطار الغايات السامية التي استهدفها الدستور، وقد أشاد المجلس بما قدمه وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب من ردود مقنعة وبيانات دامغة وحقائق راسخة لكل المحاور التي تضمنها الاستجواب والتي لا تخفى على كل منصف ينشد الحق والعدالة والانصاف.

الغاء الجلسة&

على صعيد متصل، رحب عدد من أعضاء مجلس الأمة بالخطوات التي اتخذتها الحكومة لتهدئة الأجواء بين السلطتين، فيما أعلن رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ان رئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك أبلغه رسميا بقبول استقالة وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود.

وقال الغانم في تصريح للصحافيين في مجلس الأمة اليوم انه بناء على استقالة الوزير فلن يكون هناك داعٍ لعقد جلسة مجلس الامة التي كانت مقررة غدا لمناقشة طلب طرح الثقة المقدم عقب مناقشة استجواب الوزير الحمود.