قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرباط: تبدأ "إيلاف المغرب" جولتها في الصحافة المغربية الصادرة اليوم السبت بـ"الأحداث المغربية" التي كتبت أن منير بن صالحة، محامي الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي، نفى، في أول خروج إعلامي له إلى صحيفة تونسية، ما تم تداوله بخصوص تولي السلطات السعودية طرد بن علي، وأن المغرب استقبله. 

أضاف بن صالحة أن من يقف وراء نشر هذا الخبر جمعية مغربية حقوقية، وهدفها خلق شرخ في العلاقات المغربية - التونسية، وإهانة تونس، بدعوى أن رئيسها السابق لم يجد مكانًا يؤويه غير المغرب.

وأوضحت "الأحداث المغربية" أن صحيفة لبنانية مغمورة كانت أول من أشارت إلى أن المملكة العربية السعودية اتخذت قرارًا بطرد الرئيس التونسي السابق، زين العابدين بن علي وزوجته ليلى الطرابلسي من السعودية، وأن المغرب وافق على استقباله بعدما ارتفعت مصاريفه.

أمزازي يطالب بتبسيط إجراءات تأمين الطلبة
الصحيفة نفسها كتبت أن سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية، تقدم خلال المجلس الحكومي، بنص مشروع مرسوم يتعلّق بتطبيق القانون الخاص بنظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص بالطلبة.

أضافت "الأحداث المغربية" أن مشروع المرسوم، الذي تمت المصادقة عليه من قبل الحكومة، يهدف إلى معالجة الإشكالات القانونية والمسطرية والتقنية التي أظهرها تطبيق بعض مواد المرسوم سالف الذكر، والتي من انعكاساتها ضعف إقبال الطلبة على الانخراط في نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص بِهِم.

وزير الصحة يطلب تعزيزات أمنية
"المساء" كتبت أنه في سابقة من نوعها، قامت وزارة الصحة بمراسلة المديرية العامة للأمن الوطني عن طريق عدد من الولاة لإحداث مراكز للشرطة داخل المستشفيات العموميّة، بعدما هدّدت عدد من النقابات بخوض إضراب ووقفات احتجاجية في حال عدم معالجة مشكل الاعتداء على الأطر والطواقم الطبيّة.

ونسبة إلى مصادر الصحيفة نفسها، فإن الوزارة فضلت بذلك اللجوء إلى الحلول السهلة والترقيعية في مواجهة المطالب التي وضعت على طاولة الوزير، أنس الدكالي، بتوفير التجهيزات ومناخ العمل السليم داخل المستشفيات الجهوية والإقليمية، بما يمكن من تفادي ردود الفعل الغاضبة للمواطنين، والتي تتطوّر أحيانًا إلى اعتداءات خطيرة وأعمال عنف وتخريب.

زحف 40 ألف مهاجر أفريقي يثير الرعب في إسبانيا
"المساء" كتبت كذلك نقلًا عن مصادر أمنية إسبانية أن رقمًا هائلًا يصل إلى 40 ألف مهاجر سري من بلدان جنوب الصحراء ينتظرون في المغرب الفرصة المناسبة للقفز من سياج سبتة ومليلية المحتلتين في شمال المغرب، فيما ذهبت مصادر إسبانية إلى ضرورة العمل على إقناع المغرب بمساعدة إسبانيا على وقف تدفق المهاجرين، عبر مساعدته في مجالات مختلفة، لكونه لا يستفيد من تخصيص قواته لوقف المهاجرين، نظرًا إلى كونه يبقى بلد عبور.

ونسبة إلى المصادر عينها كتبت "المساء" أنه مع هذا الرقم الهائل من المهاجرين الذين ينتظرون الفرصة في المغرب للقفز من فوق سياجي سبتة ومليلة أو ركوب قوارب للوصول إلى الساحل الإسباني، سيتم الحفاظ على ضغط الهجرة في الأشهر المقبلة.

بنك المغرب يصدر قطعة ذهبية من فئة ألف درهم 
تختم "إيلاف المغرب" جولتها بـ"المساء" التي كتبت أن بنك المغرب سيصدر قريبًا قطعًا نقدية من الذهب، بعدما أشار رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، إلى مقرر بنك المغرب المتعلّق بترويج قطعة نقدية من الذهب من فئة ألف درهم (100 دولار).

وأضافت الصحيفة نفسها أن القطعة النقدية تتضمّن مجموعة من المميزات إلى جانب صورة الملك محمد السادس، وخريطة أفريقيا مغطاة بالخطوط مشكلة الكرة الأرضية، تخليدًا للذكرى الخامسة والخمسين لميلاد الملك محمد السّادس.

وأوضحت "المساء" أن العثماني أشار إلى قرار مماثل يهم إصدار قطعتين نقديتين، الأولى من الذهب من فئة 1000 درهم، والثانية من الفضة من فئة 250 درهمًا (25 دولار) تخليدًا للذكرى التاسعة عشرة لتربع الملك محمد السادس على العرش.