: آخر تحديث
أكد أنه مع شجب أخطاء الكنيسة تمهيدًا لتصحيحها

البابا فرنسيس للذين يُدينون بلا محبة: أنتم أصدقاء الشيطان!

حمل البابا فرنسيس على من ليس لديهم عمل ولا وظيفة سوى انتقاد الكنيسة الكاثوليكية جمعاء وباستمرار واصفًا إياهم بأنهم "أصدقاء الشيطان".

إيلاف: أعلن الحبر الأعظم في الفاتيكان خلال استقباله زوارًا من جنوب إيطاليا أن" عيوب الكنيسة يجب أن تُشجب ليمكن تصحيحها، لكن الذين يدينون "بلا محبة" يرتبطون بالشيطان، كما ذكرت صحيفة "الغارديان".  

بداية انعطاف
قال البابا إن "الذين يعيشون حياة كاملة لا يفعلون شيئًا سوى انتقاد الكنيسة هم أصدقاء الشيطان وأبناء عمومته وأقاربه". تأتي تصريحات البابا فرنسيس في وقت توافد عشرات من ضحايا الاعتداءات الجنسية التي ارتكبها بعض رجال الدين في الكنيسة الكاثوليكية على روما لحضور مؤتمر غير مسبوق في الفاتيكان حول هذه القضية التي هزت الكنيسة.  

ويشارك في المؤتمر، الذي تستمر أعماله أربعة أيام، ابتداء من الخميس، نحو 180 أسقفًا وكاردينالًا، بعد انتقادات وجّهها الضحايا إلى الكنيسة، لتخلّفها عن معالجة هذه القضية معالجة وافية حتى الآن.  

هذا وأعرب الفاتيكان عن الأمل بأن يكون المؤتمر بداية انعطاف، لكن ضحايا اعتداءات جنسية ارتكبها بعض الكهنة والقساوسة الكاثوليك قالوا إن الكنيسة ما زالت بعيدة عن مواجهة هذه المشكلة المزمنة.  

الإقالات لا تكفي
نقلت صحيفة "الغارديان" عن بيتر آيسلي، المتحدث باسم منظمة "إنهاء اعتداءات القساوسة"، التي تضم ناشطين من بلدان مختلفة، قوله إن "المنظمة ستطالب البابا فرنسيس بعدم التسامح مع المنحرفين".  

ودعا آيسلي في مؤتمر صحافي إلى محاسبة القساوسة المعتدين، وطرد الأساقفة والكرادلة، الذين تستروا عليهم، مؤكدًا أن "الإقالات ليست كافية".   

وكان وفد يضم 10 أعضاء من ضحايا الاعتداءات الجنسية في الكنيسة الكاثوليكية التقى يوم الأربعاء خمسة مسؤولين من الفاتيكان لمدة ثلاث ساعات تقريبًا. وأعرب جميع أعضاء الوفد عن خيبة أملهم لغياب البابا عن الاجتماع.  

لماذا يرفض مقابلتنا؟
قال آيسلي، وهو نفسه ضحية اعتداء قسّ عليه حين كان صبيًا، إن البابا "إذا كان يستطيع أن يلتقي بكل هؤلاء الأساقفة، فإنه يستطيع أن يجتمع معنا". 

وطالب بأن يصدر البابا قانونًا عامًا ينص على أن "لا تسامح مع التستر على الجرائم الجنسية". وأوضح الفاتيكان أن حضور البابا فرنسيس الاجتماع مع وفد الضحايا لم يكن مقررًًا، لأنه سيلتقي آخرين خلال أعمال المؤتمر.  
 
 
أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "غارديان" و"آيريش تايمز". الأصل منشور على الرابطين
https://www.theguardian.com/world/2019/feb/20/pope-francis-decries-critics-of-church-as-friends-of-the-devil

https://www.irishtimes.com/news/social-affairs/religion-and-beliefs/victims-demand-to-see-pope-francis-on-eve-of-conference-on-abuse-1.3800578
  


 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يارب
بديع - GMT الخميس 21 فبراير 2019 16:21
أخشى ما أخشاه.. هل وراء هذه الحملة الشعواء التي تُشن على الكنيسة الكاثوليكية الأخوة الأعداء الأرثوذكس ..هل ياترى أن سماحة البابا قد فاض به الكيل فأدلى بهذا التصريح الناري .. أبتهل إلى الله أن لايكون ثمة شيء من هذا القبيل .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. سُحابة
  2. السلطات الإيرانية تعتقل فريقًا فنيًا أنتج نشيدًا وطنيًا للأحواز
  3. الكشف عن أمنية أمير الكويت
  4. هل انتهى خطر تنظيم الدولة بعد انهيار دولة
  5. أمر ملكي سعودي بتعيين نائب لوزير التعليم ورؤساء جامعات
  6. التايلانديون يقترعون في أول انتخابات منذ انقلاب 2014
  7. دروز الجولان يحتجّون على قرار ترمب
  8. غوايدو يربح الشارع في فنزويلا... لكنه لا يكسب ود الجيش
  9. أحزاب جزائرية معارضة تقترح فترة انتقالية مدّتها ستة أشهر
  10. ترمب يرحب بانتهاء
  11. نهاية ضبابية لاستراتيجية أميركية يعكس انتهاء
  12. فاجعة الموصل تحرم سكانها فرحة الاحتفال بهزيمة داعش في سوريا
  13. صور ثلاثية الأبعاد لقلب الجنين في رحم أمه
  14. إيران: ملوكنا القدماء هم من أنقذ اليهود
  15. داعش سيحتفظ بالقدرات الدعائية لـ
  16. كاتبة أسترالية: أردوغان معلم السياسة الرخيصة !
في أخبار