الرباط: ارتفع عدد ضحايا كورونا بالمغرب إلى 12 شخصا حتى مساء الخميس مع الإعلان عن وفاة قاضيتين تعملان في المجلس الأعلى للحسابات، الذي يعد أعلى هيئة للقضاء المالي بالمغرب، واللتان كانتا تخضعان للعلاج، الأولى بفاس والثانية بالمستشفى الإقليمي بسلا المجاورة للرباط.

تجدر الإشارة إلى أن القاضيتين كانتا قد شاركتا يوم 8 مارس في لقاء علمي بمراكش. يرجح أن يكون الفيروس انتقل إليهما خلال هذا الحدث، إذ نزلتا ضمن الوفود المشاركة في أحد فنادق مراكش الذي كان يعج بالسياح الأجانب، إضافة إلى حضور وفود أجنبية للقاء العلمي.

وذكرت مصادر مطلعة أن القاضية الأولى من الرباط يناهز عمرها 50 سنة، وزميلتها من فاس ،ويناهز عمرها 40 سنة. ودخلت القاضيتين إلى المستشفى قبل يومين في ظروف حرجة.

مواضيع قد تهمك :