قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تسببت العاصفة الاستوائية المدمرة أسياس، في انقطاع الطاقة عن ملايين الأمريكيين على طول الساحل الشرقي للولايات المتحدة بعد أن هبطت في ولاية كارولينا الشمالية كإعصار.

وقتل شخصان عندما ضرب الإعصار منزلا متنقلا كان متوقفا. وتوفي شخصان آخران على الأقل في نيويورك وماريلاند.

وحذر المركز الوطني الأمريكي للأعاصير من "خطر عاصفة تهدد حياة السكان".

وانتقلت العاصفة التي بلغت شدة الرياح فيها 100 كم / ساعة، إلى ولاية نيويورك بعد ظهر الثلاثاء.

وأدت العاصفة أسياس إلى انقطاع الكهرباء تماما عن أكثر من 2.8 مليون شخص من شمال كارولينا حتى نيويورك. وتسببت في حدوث أعاصير، واقتلعت أشجارا، ودمرت منازل وتسببت في فيضانات وحرائق.

وتم تخفيض مستوى أسياس إلى عاصفة استوائية بعد أن ضربت جزرا في منطقة البحر الكاريبي الأسبوع الماضي، ولكن أعيد تصنيفها على أنها إعصار من الفئة الأولى مع اقترابها من كارولينا يوم الاثنين.

ثم خفض الخبراء تصنيفها مرة أخرى إلى عاصفة استوائية، لكن التحذيرات من ارتفاع شدتها مرة أخرى وتحولها إلى إعصار لا تزال سارية على طول الساحل.

أسياس تسبب في دمار هائل في بورتريكو والدومينكان قبل أن يصل إلى أمريكا
EPA
أسياس تسبب في دمار هائل في بورتريكو والدومينكان قبل أن يصل إلى أمريكا

وقالت المركز الوطني للأعاصير إن اسياس كانت تتحرك شمالا بسرعة 65 كم / ساعة، حتى بعد ظهر الثلاثاء..

وقالت الشرطة في مدينة نيويورك إن شجرة سقطت وقتلت رجلا داخل سيارته في كوينز. كما أدى سقوط شجرة أخرى في ولاية ماريلاند إلى مقتل سيدة في سيارتها أيضا.

وفي نيوجيرسي، أعلن الحاكم فيل ميرفي، حالة الطوارئ اعتبارا من صباح الثلاثاء، مما أدى إلى إغلاق جميع مكاتب الولاية وطلبت السلطات من السكان البقاء في منازلهم.

في نيويورك المجاورة، نشرت السلطات إمدادات الطوارئ، بما في ذلك المضخات والمياه المعبأة وأكياس الرمل في جميع أنحاء الولاية. وطلب الحاكم أندرو كومو على تويتر من سكان نيويورك توخي الحذر وتجنب السفر غير الضروري، خاصة لمن هم في طريق العاصفة.

وقال حاكم ولاية كارولينا الشمالية روي كوبر، الذي أعلن يوم الجمعة حالة الطوارئ ، لبرنامج صباح الخير أمريكا على قناة اية بي سي يوم الثلاثاء، إن الأمور "فوضوية في الوقت الحالي" لكن الولاية كانت قادرة على معالجة الوضع.

وأشار أيضًا إلى أن ولاية كارولينا الشمالية كانت قادرة على اتباع إجراءات التباعد الاجتماعي في جهود الإغاثة عند الحاجة، لمنع تفشي فيروس كورونا.

كما يعاني مسؤولو الولاية في المناطق التي تستعد لاستقبال الأعاصير هذا الموسم مع فتح ملاجئ تتوافق مع لوائح المباعدة الاجتماعية.

مواجهة كارثة أثناء جائحة كورونا

وقامت وكالات الكوارث الأمريكية بتحديث إرشادات الاستعداد والإجلاء في ضوء انتشار حائجة فيروس كورونا المستجد.

وتوصي مراكز السيطرة على الأمراض العائلات بإضافة عناصر الوقاية من كورونا إلى "مجموعة أدوات الطوارئ" التي يمكن اتخاذها في حالات الطوارئ، ومنها:

  • معقم اليدين
  • صابون (سائل أو عادي)
  • مناديل مطهرة
  • كمامات، على الأقل اثنين لكل شخص (على الرغم من أنه لا ينبغي ارتداء الكمامات لهؤلاء الذين تقل أعمارهم عن عامين أو الذين فقدوا الوعي)

مواضيع قد تهمك :