قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال قائد المنتخب الايطالي السابق، فابيو كانافارو، انه لن يقبل العمل اداريا في نادي اليوفنتوس، الا بعد إنتهاء عقده مع النادي الاهلي الاماراتي، في نهاية الموسم المقبل.

وكان نادي اليوفي أحد الاندية الشهيرة في ايطاليا، قد أعلن في وقت سابق على موقعه على شبكة الانترنت، ان كانافارو، مرشحا لتولي أحد المناصب الادارية داخل النادي في الموسم المقبل

وأضاف كانافارو خلال ندوة أقمتها له مجلة laquo;روك آند بولraquo; داخل كلية التقنية في دبيquot; عرض اليوفي ليس بجديد فقد سبق أن رشحوني لهذا المنصب عقب رحيلي عن نادي ريال مدريد، ولكني فضلت عليه عرض الاهلي الاماراتيquot;.

وكان المدافع الايطالي الشهير وأحسن لاعب في العالم عام 2006، قد انتقل لصفوف الاهلي الاماراتي في بداية الموسم الحالي مقابل 5 ملايين يورو.

وتابع quot; سألتزم بعقدي مع النادي الاهلي، وليس لدي الرغبة حاليا في الرحيل عن دبي قبل انتهاء مدة العقد، وقد أقبل منصب اليوفي فيما بعدquot;.

ودافع كانافارو عن تجربته مع الفريق الاماراتي، مؤكدا أنها تجربة ناجحة على عكس ما يراه البعض.

وقال quot; حينما قدمت الى دبي عانيت كثيرا من ارتفاع درجات الحرارة، واللعب في أجواء حارة، ولكني تعودت على هذه المساءلة بعد ذلك، ولكن للأسف الدوري في الامارات يعاني من كثرة التوقفات ما أثر بشكل كبير على المستوي الفني لجميع اللاعبينquot;.

وأكمل quot; لقد استفدت من التواجد في أحد المجتمعات العربية، حيث تعرفت على عاداتهم وتقاليدهم اذ كنت أعتقد على سبيل المثال أن شهر رمضان مناسبة احتفالية للمسلمين، ولكني عرفت بعد ذلك انها مناسبة دينية، لها طقوس معينة يحرص العرب والمسلمين على تأديتهاquot;.

وأشار quot; لقد سعدت بالتواجد في دبي كثيرة فهي بلد رائع يتجمع فيها العديد من الجنسيات المختلفة، ويشعرون بالراحة فيها، وهذا ما وجدته وشجعني أنا وأسرتي على البقاء فيهاquot;.

ولفت quot; اللعب في الامارات لم يبعدني عن الشهرة والتواجد في وسائل الاعلام في ايطاليا فهم على تواصل دائم معي، هناك تواصل أيضا مع زملاء لي في المنتخب الايطالي السابقين والحاليين، وصفت لهم الحياة في المجتمعات العربية، وهم متشجعون لتكرار تجربتي، وقد يشهد الدوري الاماراتي في المواسم المقبلة استقطاب مجموعة من النجوم للعب فيهquot;.

وتطرق كانافارو خلال تصريحاته الى فريقه السابق ريال مدريد، مبديا أسفه الشديد لخروجه من الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا على يد غريمه التقليدي برشلونة.

وأوضح quot; برشلونة يستحق بلوغ الدور النهائي للبطولة لأفضليته على الصعيد الجماعي والفردي، ونجاحه في الفوز خلال مباراة الذهاب وهو ما أعطاه الافضية خلال مباراة العودةquot;.

وأسرد quot; الجميع يعلم أن ريال مدريد تراجع كثيرا عن الفترات الماضية، والتي كان يضم فيها أشهر نجوم العالم، والنادي الملكي حاليا في مرحلة بناء، ويجب على جماهيره ان تصبر وتمنح مورينيو الوقت لمواصلة الاصلاحات التي قام بها منذ قدومه للناديquot;.

والمح كانافارو بأن مورينيو ليس أفضل مدرب في العالم، رغم النجاحات الكبيرة التي حققها من قبل في انكلترا وايطاليا.

لافتا quot;باعتقادي أن السير اليكس فيرغسون هو الافضل على مستوي العالم ،اذ لا يكاد أن يمر عاما الا وتكون له بصمة مع مانشستر يونايتدquot;.