قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يستعد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني لممارسة هوايته في هز شباك الخصوم، وهذه المرة عندما يخوض الفريق الكاتالوني ثالث قمة نارية على التوالي في مدى اسبوع عندما يستضيف فالنسيا في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الاسباني.

ويعتبر فريق فالنسيا أحد الفرق المفضلة بالنسبة للنجم الأرجنتيني خصوصا على ملعب كامب نو معقل النادي الكاتالوني، إذ سبق للبرغوث أن سجل تسعة أهداف في مرمى الخفافيش في المباريات الثمانية التي لعبها ضد هذا الفريق على ارض ملعب كامب نو.

وذكرت صحيفة "أس" الإسبانية أن أهداف ميسي التسعة في مرمى فالنسيا على ملعب كامب نو، جعلت منه هداف هذه المواجهة في كرة القدم الاسبانية.

ويعود آخر هدف سجله النجم الأرجنتيني في مرمى فالنسيا على ملعب كانب نو إلى الموسم الماضي وجاء من ركلة جزاء، ولكن ذلك الهدف لم يمنع الفريق الكاتالوني وقتها من الخسارة أمام الخفافيش بنتيجة 2-3.

وبذلك يكون البرغوث الأرجنتيني قد تجاوز كل من سيزار ألفاريز ولاديسلاو كوبالا اللذان سجلا ثمانية أهداف لبرشلونة ضد فالنسيا على ملعب كامب نو منذ نصف قرن تقريبا.

وجاءت أهداف ميسي التسعة في مرمى فالنسيا على ملعب كامب نو على النحو التالي: سجل هدفا خلال الفوز بسداسية نظيفة موسم 2007-2008، ونجح في تسجيل ثلاثية فريقه "هاتريك" موسم 2009-2010، وسجل أربعة أهداف خلال فوز فريقه بنتيجة (5-1) في الدوري موسم 2011-2012.

ويعتبر فالنسيا أحد الفرق المفضلة بالنسبة لميسي بشكل عام، إذ نجح اللاعب في تسجيل خمسة عشر هدفاً في مرمى الخفافيش في سبعة عشر مباراة.

ويأمل برشلونة في كسب النقاط الثلاث امام فالنسيا للضغط على ريال مدريد الذي يخوض اختيارا لا يخلو من صعوبة امام ضيفه ملقة الذي اطاح بالفريق الكاتالوني في كامب نو (1-صفر) في شباط/فبراير الماضي.

&