قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

استشاط مدرب بايرن ميونخ الألماني، الإسباني بيب غوارديولا، غضباً في وجه مواطنه تياغو ألكانتارا ، وذلك خلال التدريبات التي خاضها النادي البافاري استعداداً لخوض المباراة التي ستجمع الفريق بضيفه هامبورغ، لحساب الجولة الأولى من الدوري الألماني لكرة القدم.

وشارك صانع ألعاب النادي البافاري، البالغ من العمر 24 عاماً، في التدريبات التي أجراها فريقه مساء الثلاثاء بعد تعافيه من المشكلات الصحية المعوية التي كان يعاني منها، والتي أبعدته عن المشاركة في مباراة الكأس الماضية أمام نوتينغين ومباراة كأس "أودي" الودية.
&
ووسط حالة السعادة التي عاشتها جماهير النادي البافاري بعودة اللاعب الإسباني إلى تدريبات الفريق قبيل المباراة التي ستجمع الفريق بضيفه هامبورغ، الجمعة، ضمن الجولة الأولى من "البندسليغا"، سادت حالة من التوتر بين اللاعب الإسباني ومدرب فريقه، بيب غوارديولا،في وقت بدأت تفاصيل الحادثة المثيرة للجدل عندما أرسل "ألكانتارا " تمريرة خاطئة إلى أحد زملائه في الفريق، وهو الأمر الذي لم يرق للمدرب الإسباني الذي انفجر غضباً في وجه لاعبه المدلل، تياغو ألكانتارا، بسبب تقاعسه في أداء التمريرة.
&
وبدت علامات التوتر واضحة على وجه غوارديولا الذي عبّر في أكثر من مناسبة عن استيائه الشديد من تذبذب مستوى فريقه في المباريات التي سبقت انطلاق مباريات الموسم الجديد، حيث أظهر الفريق البافاري خلال المباريات التي خاضها في الآونة الأخيرة مستوى متواضعاً جداً مقارنة بالتعزيزات التي قامت بها إدارة النادي.
&
شاهد اللقطة :&
&