قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت تقارير صحفية عن أن إدارة نادي مانشستر سيتي الإنكليزي وضعت التعاقد مع المدرب الإسباني بيب غوارديولا المدير الفني الحالي لبايرن ميونيخ الألماني، على رأس أولوياتها في الموسم بعد المقبل، وذلك لخلافة المدرب التشيلي مانويل بيليغريني.

وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أن إدارة السيتيزن تعبت من استثماراتها الضخمة في التعاقد مع اللاعبين، في ظل عدم تحقيقها للنتائج المرجوة، ومشاهدة الفريق وهو يفشل عاما بعد عام، وبالتالي فإنها تخطط الآن للتعاقد مع مدرب عالمي يتمثل في المدرب الإسباني بيب غوارديولا ، حيث ترى فيه الإدارة أنه المدرب الأنسب لقيادة الفريق في الموسم بعد المقبل.

ووفقا للصحيفة فإن إدارة النادي الإنكليزي لا تدخر جهدا لجلب المدرب الملقب بـ "الفيلسوف"، كما أن الإدارة على استعداد لإجراء صفقة ضخمة ومن العيار الثقيل، حيث أنها على استعداد لتقديم عرض مغري للمدرب الإسباني يتمثل بعقد لمدة خمسة مواسم مقابل حوالي 100 مليون جنيه إسترليني بموجب 20 مليون إسترليني في الموسم الواحد.

وكانت تقارير صحفية كشفت في الأيام الأخيرة عن أن المدرب الإسباني بيب غوارديولا وافق على تدريب مانشستر سيتي الإنكليزي اعتبارا من الموسم بعد المقبل، ليخلف المدرب التشيلي مانويل بيليغريني.

ونقلت صحيفة "ميرور" البريطانية عن مصادر خاصة بشبكة بي ان سبورت القطرية أن الإسباني بيب غوارديولا سيتولى تدريب مانشستر سيتي في الموسم بعد القادم (2016-2017) بعد نهاية عقده مع نادي بايرن ميونيخ.

وأفاد المصدر نفسه أن المدرب الكاتالوني وقع على عقد تدريبه للسيتيزن في الموسم المقبل، وبات في حكم المؤكد أن يشرف على تدريب الفريق الذي يسعى لاستعادة لقب الدوري الإنكليزي الذي فقده الموسم الماضي لمصلحة تشيلسي.

وتعرض غوارديولا لانتقادات لاذعة مع نهاية الموسم المنصرم بعد هزيمته أمام ناديه السابق برشلونة في ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، وخساراته المتكررة في البوندسليغا بعدما حسب لقبه، إضافة لخروجه من نصف نهائي كأس ألمانيا على يد بوروسيا دورتموند.