قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تتجه أنظار عشاق كرة القدم في العالم نحو مدينة زيوريخ السويسرية التي ستشهد الاثنين حفل توزيع جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" السنوية، ومن بينها جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2015.

ويبدو النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني الأوفر حظا لنيل الجائزة على حساب زميله في الفريق الكاتالوني البرازيلي نيمار، وغريمه التقليدي البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد.

وسيكون البرغوث الأرجنتيني محط أنظار الجميع، ليس بسبب الترشيحات التي تصب أغلبها في صالحه، وإنما بسبب البدلة التي سيرتديها خلال الحفل.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أن ميسي سيفاجئ الجميع في حفل توزيع جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم، بسبب البدلة التي سيرتديها.

وبحسب الصحيفة الكاتالونية فإن ميسي لن يرتدي هذه المرة بدلة من تصميم شركة (دولتشي آند غابانا) الإيطالية على غرار المرات الأربع الماضية، مشيرة إلى أنه سيظهر في الحفل ببدلة ليس من تصميم الشركة الإيطالية للمرة الأولى، مضيفة أن تصميم البدلة يجب أن لا يكون قضية ثانوية لأن التاريخ سيتذكر ميسي في الصور ومقاطع الفيديو للأجيال القادمة مع هذا الزي الخاص.

أما بالنسبة للبرازيلي نيمار فلا يزال الغموض يكتنف البدلة التي سيرتديها، وان كان اللاعبون اللاتينيين يفضلون ارتداء الملابس ذات الالوان الملفتة للانتباه في اغلب الاوقات، بينما قد يرتدي كريستيانو رونالدو بدلة تحمل لونا واحدا بعيدة عن اي امور مثير للاهتمام مثلما جرت العادة في الاعوام الماضية.

ولطالما أثار ميسي السخرية في الأوساط الرياضية ومواقع التواصل الاجتماعي، بسبب ظهوره بأزياء غريبة في جميع المناسبات وتحديدا منذ العام 2010، والذي عرف فوز ميسي بالكرة الذهبية الثانية في مسيرته الكروية، والتي كانت جميعها من شركة (دولتشي آند جابانا) الإيطالية.

وكان ميسي قد ظهر خلال الحفل الفيفا لتسليم جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2014 والتي توج بها غريمه كريستيانو رونالدو، ببدلة حمراء داكنة، جعلته أشبه بمقدمي البرامج الساخرة والمهرجين.

كما سبق له وأن تحول إلى مادة للسخرية خلال حفل جائزة الكرة الذهبية عام 2013، حيث ظهر ببدلة حمراء زاهية، في حين أطل ميسي حين تسلمه جائزة الكرة الذهبية للعام الرابع على التوالي كأفضل لاعب لعام 2012، مرتدياً بدلة سوداء مطرزة بورود كبيرة على السترة، وبشكل ملفت للانتباه.

كما تعرض ميسي لانتقادات وسخرية بسبب البدلة التي ارتداها خلال حفل تسلمه جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في الدوريات الأوروبية عن العام 2012-2013، حيث ارتدى بدلة سوداء مزينة بالورود، أثارت سخرية حتى من قبل زملائه في برشلونة.

شاهد صورة تخيلية للبدلة التي سيرتديها ميسي في حفل 2016 :