قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كتب النجم الإسباني جيرارد بيكيه مدافع برشلونة فصلا جديدا من معركته مع نادي إسبانيول، مستعينا بحسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" الذي يستخدمه بشكل يومي لاستفزاز الآخرين.

وبدأت الواقعة الجديدة بعدما نشر نادي إسبانيول تغريدة عبر حسابه في "تويتر" مرفقة بصورة لجماهير النادي من أجل دعوتهم لمساندة الفريق والقدوم إلى الملعب لتشجيعه في مباراته الأخيرة ضد ريال بيتيس الخميس الماضي في ختام المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الاسباني.

وبالرغم من أن المباراة أقيمت على ملعب "كورنيا ال بارت" معقل إسبانيول وأمام نحو 24 الف متفرج، إلا أن الفريق الكاتاولني سقط أمام ضيفه ريال بيتيس بثلاثية بيضاء، ليبقى بيتيس في المركز الثالث عشر برصيد 31 نقطة أمام اسبانيول الذي توقف رصيده عند 28 نقطة.

وأثارت خسارة إسبانيول على ملعبه سخرية مدافع فريق برشلونة جيرارد بيكيه الذي قام بإعادة نشر التغريدة التي نشرها الحساب الرسمي لنادي إسبانيول، والتي طالب من خلالها جماهيره بالحضور إلى ملعب المباراة لمساندة الفريق.

ولم يكتف المدافع الدولي الإسباني بإعادة نشر التغريدة فقط، بل قام أيضا بالتعليق عليها بعبارة "مرحبا" للسخرية من خسارة إسبانيول أمام ريال بيتيس.

وعلق الحساب الرسمي لنادي إسبانيول على سخرية بيكيه وقيامه بإعادة نش التغريدة خصوصا بعد انتشارها في وسائل الاعلام الاسبانية، حيث كتب النادي: "نتيجة سيئة، ونحن نصر أن هناك بعض الاشخاص لا يستحقون أي اهتمام .. ونحن لن نصرف أنظارنا عن الهدف"، في إشارة إلى بيكيه.

جدير بالذكر أن الأجواء متوترة جدا بين نادي برشلونة وجاره إسبانيول، ولطالما جماهير الأخير استقبلت بيكيه بعداوة بسبب استفزازاته المستمرة لناديهم والتي كان آخرها سخريته من قلة عدد جماهير إسبانيول بالمقارنة مع جماهير برشلونة وذلك خلال المباراة التي جمعت الفريقين في ديربي كاتالونيا في ذهاب الدور ثمن النهائي من كأس اسبانيا.

&