قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واصل أسطورة الحراسة الألمانية أوليفر كان هجومه الشرس على قائد منتخب البرتغال كريستيانو رونالدو عقب أدائه المتواضع أمام آيسلندا في الجولة الأولى من منافسات المجموعة السادسة لكأس الأمم الأوروبية المقامة حالياً في فرنسا.

وانهال حارس مرمى بايرن ميونيخ وألمانيا الأسبق بالانتقادات اللاذعة على الدون البرتغالي ليس بسبب أدائه الضعيف فوق أرضية الميدان بل بتصرفاته "الطفولية" وتصريحاته المثيرة للجدل.

وقال أوليفر كان في معرض تحليله لمباراة البرتغال وآيسلندا على قناة ZDF الألمانية إن كريستيانو رونالدو كان مختفياً مع منتخب بلاده في اللقاء لافتاً إلى أن كان يتوجب على الدون القتال أكثر بسبب الدور الذي يلعبه مع البرتغال.

وأضاف أنه عندما يتقدم لاعب مثله في العمر ويصبح "عجوزاً" عليه إدراك ذلك من أجل التصرف بشكل مختلف تماماً.

وشدد على أنه بات يشعر بالممل من مشاهدة كريستيانو رونالدو يتصرف دائماً بالطريقة ذاتها مؤكداً أنه يبحث دائماً عن دور "البطولة" وأن تصرفاته ليست في محلها على الإطلاق.

واستذكر أوليفر كان قيام النجم البرتغالي بتسديد ركلة الترجيح الحاسمة لفريقه ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد الأتلتيكو ثم احتفل خالعاً قميصه!

ولفت إلى أن الأمر يعد عادياً بعد الفوز بلقب دوري الأبطال إلا أن لاعب بحجمه حقق الكثير مثله عليه أن يتمالك نفسه وأن يحترم قليلاً لاعبي أتلتيكو مدريد.

وأكد كان أن كريستيانو دائماً ما يتصرف بشكل خاطئ وأصبح مملاً وفي حال تصرف بشكل سليم سوف يكون لاعباً كبيراً بحق.

وكان الدولي البرتغالي قد ظهر بمستوى مخيب للآمال وأضاع أكثر من فرصة ليتعادل منتخب بلاده مع الوافد الجديد على النهائيات القارية ما جعله عرضة للانتقادات اللاذعة من قبل أنصاره وكارهيه على حد سواء.
&