قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 قضى اللاعب الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو أمسية متوترة وصعبة خلال المباراة التي تعادل فيها منتخب بلده سلبيا (0-0) مع نظيره النمساوي لحساب الجولة الثانية من بطولة أمم أوروبا لكرة القدم" يورو 2016"، لكن ذلك لم يمنع نحم نادي ريال مدريد الإسباني من تلبية طلب أحد محبيه مباشرة بعد نهاية لقاء مساء السبت .

فبعد إعلان الحكم عن نهاية مباراة البرتغال مع النمسا، التي جرت على ملعب "بارك دي برانس" بالعاصمة الفرنسية باريس، باغث أحد المتفرجين يقضة أعوان الملعب، فغادر المدرجات واقتحم أرضية الميدان متوجها مباشرة نحو نجمه المفضل كريستيانو رونالدو.
 
وعلى الرغم من تدخل الأعوان ولحاقهم بالمشجع "المغامر" إلّا أنّ اللاعب البرتغالي "أنقذه" وسمح له بقضاء لحظة تاريخية رفقته من خلال التقاط صورة "سيلفي".
 
وبغض النظر عن هذه الحادثة الطريفة و اللفتة الإنسانية الطيبة لرونالدو، فإنّ الملاحظين يتساءلون عن كيفية نجاح "رجل غريب "من اقتحام أرضية الميدان، وعن مدى فعالية الإستراتيجية الأمنية التي انتهجتها فرنسا في تنظيمها لحدث كبير مثل البطولة الأوروبية. 
 
شاهد الفيديو :