قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 رفض اللاعب الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا جوينور، المنتقل حديثاً لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي، قادماً من برشلونة الإسباني، ، مقارنته بالبرتغالي لويس فيغو، الذي كان قد غادر النادي الكاتلوني في عام 2000 نحو الغريم التقليدي، ريال مدريد.

وقال نيمار في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الجمعة بباريس، رداً على سؤال عن مقارنته بفيغو: "لم أفعل شيئاً سيئاً، أنا حزين لأن المشجعين يعتقدون أنني رحلت لأجل المال".
 
وأضاف النجم البرازيلي: "ما أقوله لهؤلاء الناس هو أنهم لا يعرفون شيئاً عن حياتي الشخصية، لم أكن متحمساً بسبب المال".
 
وتابع بقوله: "أنا لست ملزماً بالبقاء في النادي، إذا كنت ترغب في الرحيل عن أي نادٍ فأنت تقرر الشيء الصحيح، وكل لاعب لديه الحق في هذا".
 
أما ناصر الخليفي، رئيس باريس سان جيرمان، فعلق على هذا الأمر قائلًا: "لقد غادر نيمار برشلونة بشكل نبيل، لا يمكن مقارنته بأي شخص آخر، لقد كان يحاول تأخير العملية احتراماً لبرشلونة والجماهير، لقد صُدمت من هذا السؤال".
 
وعلّق نيمار أيضاً على أنباء رحيله عن برشلونة، بسبب رغبته في الخروج من ظل زميله السابق، الأرجنتيني ليونيل ميسي. فقال: "ميسي لم يكن له أي دور في رحيلي عن برشلونة، على النقيض، لقد كان أحد الأسباب التي شجعتني على الانتقال إلى برشلونة، لأكون بجواره، فهو مثلي الأعلى".
 
 وأضاف: "لم أعاني أي ضغوط في برشلونة، باستثناء الأسبوع الأول لي مع الفريق، لقد كنت متوتراً لأنني أتدرب مع مثلي الأعلى، ولكن بعد ذلك، لعبت بأعصاب هادئة، لأنني بجوار الأفضل، وكل لاعب يتمنى اللعب بجوار الأفضل، لكي يفوز بالبطولات".
 
 وأتم نيمار قائلاً: "أشكر ميسي، لأنه استقبلني بشكل رائع منذ اليوم الأول لي في برشلونة، وتعلمت كثيراً منه على مدار 4 مواسم، ولكن أنا حالياً بصفوف باريس سان جيرمان، ودوري مساعدة زملائي على الفوز بالبطولات قدر الإمكان".
 
للتذكير فقد تعاقد نيمار، مساء الخميس، رسمياً مع نادي باريس سان جيرمان، لمدة 5 مواسمٍ، بعدما دفع النادي الفرنسي قيمة الشرط الجزائي لعقد النجم البرازيلي مع برشلونة، والمقدرة ب222 مليون يورو.
 
وكان نيمار قد انضم لبرشلونة في صيف 2013، قادماً من نادي سانتوس البرازيلي، ثم جدّد عقده مع النادي الكاتالوني في شهر أكتوبر من العام الماضي.