: آخر تحديث
منذ توليه إدارة الفريق الفنية في صيف عام 2016

غوارديولا ينهي مئويته الأولى مع مانشستر سيتي بانتصارات متوالية

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 وصلت مسيرة المدرب الإسباني بيب غوارديولا مع نادي مانشستر سيتي الإنكليزي إلى المباراة رقم 101 في كافة المسابقات المحلية والقارية منذ توليه إدارة الفريق الفنية في صيف عام 2016 .

وكان غوارديولا قد أنهى مع "السيتي" مئويته الأولى بطريقة رائعة بعد الفوز الكاسح على نادي أرسنال في الدوري الإنكليزي الممتاز بعد أياماً قليلة من فوزه على ذات المنافس وبنفس النتيجة في نهائي كأس الرابطة الإنكليزية محرزاً أولى ألقابه مع الفريق.
 
و رغم تأخر تتويج الإسباني مع "السيتي" لغاية الموسم الثاني من إشرافه على الفريق ، إلا أن حصيلته الفنية خلال 101 مباراة ، تؤكد بأن التعاقد معه كان صفقة ناجحة بكل المقاييس.
 
و قد استعرضت صحيفة "ماركا" الإسبانية تفاصيل المئوية الأولى للمدرب غوارديولا مع مانشستر سيتي بالأرقام التي تعكس نجاحه بالإرتقاء بالفريق ليتجه ليكون الأقوى والأفضل.
 
وحقق مانشستر سيتي 71 انتصاراً و 16 تعادلاً و13 هزيمة خلال 100 مباراة تحت إمرة غوارديولا .
 
وظل الفوز هو العنوان الأكثر تداولاً في المباريات التي لعبها مانشستر سيتي مع غوارديولا في أي مسابقة و أمام أي منافس ، بعدما لعب 66 مباراة في الدوري الإنكليزي ، حقق خلالها الانتصار في 47 مباراة ، بينما تعادل في 12 مواجهة وخسر 7 مباريات طوال موسمين .
 
وفي كأس الاتحاد الإنكليزي خاض "السيتزن" 9 مباريات ، فاز في 6 لقاءات وتعادل في مباراة و خسر مواجهتين ، ليتأجل حلم تتويجه بهذه البطولة للموسم القادم.
 
و في كأس الرابطة التي دشن بها مسيرته مع الألقاب في إنكلترا ، خاض غوارديولا 8 مباريات فاز في 7 مباريات وخسر واحدة فقط في الموسم الماضي .
 
أما في دوري أبطال أوروبا فلعب "السيتي" مع غوارديولا 17 مباراة كان الانتصار حليفه في 11 مباراة ، فيما تعادل في ثلاث مواجهات وتلقى الخسارة في مثلها.
 
وخلال المائة مباراة الماضية ، راهن غوارديولا على عدد من اللاعبين الذين كان لهم الدور الأهم في نجاح تجربته ، حيث خاض كل منهم ما لا يقل عن 80 مباراة في التشكيلة الأساسية للفريق ، إذ يُعد البلجيكي كيفين دي بروين الأكثر حضوراً مع الفريق بواقع 89 مباراة ، مثله مثل المدافع الأرجنتيني نيكولاس أوتامندي الذي وصفه مدربه بـ "السوبر مان" نظير أداءه المتميز ، بينما لعب كل من لاعب الوسط البرازيلي فرناندينو  و الجناح الإنكليزي رحيم ستيرلينغ  83 مباراة ، فيما لعب الأرجنتيني سيرجيو اغويرو 80 مباراة كان خلالها أفضل هداف للفريق بتوقيعه على 63 هدفاً يليه سترلينغ بـ 30 هدفاً.
 
وتعزز هذه الحصيلة الإيجابية المتميزة موقف غوارديولا في تمديد عقده مع الفريق لمواسم و إجبار إدارة النادي على الإستجابة لكافة مطالبه سواء المالية المتعلقة بالراتب الأسبوعي أو الفنية المرتبطة بالتعاقدات من اجل أن تكون المئوية الثانية أكثر تتويجاً و اقل خسائراً.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. السعودية تخسر مباراتها الافتتاحية في مونديال الشباب أمام فرنسا
  2. المهاجم الصاعد فيديريكو تشيزا يشعل سباقاً صيفياً بين يوفنتوس وإنتر ميلان
  3. مانشستر سيتي يعرض على غوارديولا تجديد عقده براتب سنوي ضخم
  4. الأندية الأوروبية ترفع مبكرا حرارة سوق الانتقالات الصيفية
  5. مستقبل ماورو إيكاردي بين البقاء مع إنتر ميلان أو الرحيل إلى يوفنتوس
  6. محام إيطالي يصف إتفاق يوفنتوس مع المدرب غوارديولا بـ
  7. الكشف عن سبب تفريط تشيلسي في خدمات هازارد لصالح ريال مدريد
  8. ميسي يتوج بجائزة الحذاء الذهبي للمرة السادسة
  9. إنتر ميلان يسعى لتدعيم خطه الخلفي من بايرن ميونخ
  10. مقارنة بين أهداف ميسي مع لحية ومن دونها
  11. صحفي إيطالي يفجر مفاجأة: غوارديولا اتفق مع يوفنتوس
  12. إيمري: مبابي كان يريد الانتقال إلى ريال مدريد قبل باريس سان جيرمان
  13. البرازيلي سيرجيو ريكاردو يشهر إسلامه في السعودية
  14. المقاطعة الخليجية لقطر تدفع الفيفا لرفض
  15. وفاة حكم في بوليفيا تعيد فتح النقاش حول اللعب على المرتفعات
في رياضة