قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: تفاعلت الولايات المتحدة اليوم مع نتائج الانتخابات في البوسنة حيث حثت الصرب والمسلمين على استئناف الاصلاحات التي من شأنها وضع حد لتقسيم البلاد بالتزامن نحو تكاملها مع الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي .

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية بي جي كراولي للصحافيين quot; نحث قادة البلدين لإيجاد أرضية مشتركة في دعم مستقبل أفضل لجميع مواطني البوسنة والهرسك quot;. واضاف quot;إننا نتطلع إلى تشكيل حكومة تلتزم بمعالجة القضايا الدستورية العالقة وغيرها لوضع البلاد على مسار الشراكة في تحقيق التكامل الأوروبي الأطلسيquot;.

وكانت نتائج الانتخابات في البوسنة أظهرت اليوم فوز المعتدلين بمقاعد الحكومة المركزية لكن المتشددين الصرب ما زالوا في السلطة في جمهورية صربسكا التي تلقي بظلال الشك على مدى التكامل في البلاد الأوروبية. وكان المعتدل بكر عزت بيغوفيتش قد أمن مقعد المسلمين الرئيسي في الرئاسة الثلاثية للبوسنة بعد تصويت الأحد وذلك وفقا لنتائج جزئية.

في غضون ذلك أعاد الصرب البوسنيون القوميون المتشددون انتخاب نيبويسا رادمانوفيتش الذي يدعو إلى قيام جمهورية صربسكا . يشار إلى أن البوسنة تتألف من كيانين هما الاتحاد الكرواتي المسلم وجمهورية صربسكا التي تضم صرب البوسنة وتربطهما مؤسسات مركزية ضعيفة .