قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يشارك سكان البوسنة في انتخابات وصفت بأن نتائجها ستكون حاسمة بشأن مستقبل البلاد مع الاتحاد الأوروبي.

فتحت مراكز الاقتراع في الساعة السابعة (5,00 تغ) من اليوم الاحد للانتخابات العامة في البوسنة حيث دعي 3,1 ملايين ناخب لتجديد المؤسسات المركزية والمحلية في البلاد. وستغلق مراكز الاقتراع ابوابها بينما يفترض ان تعلن النتائج الرسمية الاولى في الساعة 21,00 تغ.

ويشارك البوسنيون في انتخابات عامة لتجديد هيئات الحكم المركزية والمحلية في بلد منقسم بين مكوناته الصربية والكرواتية والمسلمة ويراوح مكانه في الاصلاحات المطلوبة منه للانضمام الى الاتحاد الاوروبي.

ودعي حوالى 3,1 ملايين ناخب لانتخاب اعضاء مجلس الرئاسة المركزية الثلاثة، والتي ترشح فيها لولاية جديدة اعضاء المجلس السابق جميعا وهم زيليكو كوزميتش (كرواتي) وحارس سيلادجيتش (مسلم) ونيبوشا رمضانوفيتش (صربي). كما تشمل الانتخابات نواب البرلمان البوسني المركزي وبرلماني كياني البلاد وهما جمهورية الصرب والاتحاد الكرواتي-المسلم.
كذلك ينتخب صرب البوسنة رئيسا جديدا لجمهوريتهم، وهو منصب ترشح له الرجل القوي في هذه الجمهورية رئيس الوزراء ميلوراد دوديك الذي هدد مرات عدة في الاشهر الاخيرة بالانفصال بكيانه.

ومن المتوقع ان ينتخب دوديك بدون صعوبة رئيسا للجمهورية الصربية.
وتفتح صناديق الاقتراع ابوابها عند الساعة 05,00 تغ على ان تغلق عند الساعة 17,00 تغ، في حين يتوقع صدور اولى النتائج عند الساعة 21,00 تغ.

ومنذ نهاية الحرب الطائفية (1992-1995) وتقسيم البلاد الى كيانين هما الاتحاد الكرواتي المسلم وجمهورية الصرب، يتمتع هذا الكيانان بحكم ذاتي واسع النطاق ولا تربط بينهما سوى مؤسسات مركزية ضعيفة.
وبعد حوالى 15 عاما من انتهاء الحرب (1992-1995) هيمن الخطاب القومي في صفوف المسلمين والصرب، بعدما اعتمد عليه الفائزون في انتخابات 2006.

واكد الصرب خلال الحملة على تمسكهم بالحكم الذاتي، في حين يخشى المسلمون من احتمال انفصال الكيان الصربي وقد دعوا لهذه الغاية الى تعزيز الدولة البوسنية المركزية من اجل تطبيق افضل للاصلاحات التي يطالب بها الاتحاد الاوروبي.
بدوره يأمل المجتمع الدولي بتعزيز المؤسسات المركزية في البلاد ما سيسهل مهمة انضمامها الى الاتحاد الاوروبي.

ومنذ انتخابات 2006 لم تحرز البوسنة اي تقدم يذكر على صعيد الاصلاحات المطلوبة.
اما الكروات فقد دعت احزابهم الرئيسية الى قيام كيان خاص بالكروات لا يجمعهم بالمسلمين.

صور انتخابية لمرشحين في شوارع البوسنة

ساراييفو: