قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مؤسس موقع quot;ويكيليكسquot;

من المتوقع أن يعلن القائمون على موقع ويكيليكس المتخصص في المعلومات الاستخباراتية إعلانا هاما السبت.


لندن: اعلن موقع ويكيليكس الالكتروني المتخصص في المعلومات الاستخباراتية الجمعة انه سيصدر quot;اعلانا مهماquot; السبت في اوروبا، في رسالة على تويتر، رغم تحذير حلف شمال الاطلسي من نشر معلومات تتعلق بالحرب في العراق.
وجاء في الرسالة التي نشرت السبت عبر حسابه في موقع تويتر quot;اعلان مهم عن ويكيليكس في اوروبا في العاشرة صباح الغدquot; اي السبت.

ولم يوضح الموقع اين سيتم الاعلان في اوروبا والتوقيت بالنسبة لساعة غرينتش.
وكان الامين العام للحلف الاطلسي اندرس فوغ راسموسن حذر الجمعة في برلين من تسريبات جديدة لموقع ويكيليكس الالكتروني الذي اشارت الصحف الى انه يعتزم نشر الاف المستندات العسكرية السرية قريبا.

ورد راسموسن لدى سؤاله خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المستشارة الالمانية انغيلا ميركل quot;هذه التسريبات مؤسفة للغاية ويمكن ان تكون لها عواقب سلبية جدا لجهة سلامة الاشخاص المعنيينquot;.
واضاف quot;هذه التسريبات يمكن ان تعرض حياة جنود ومدنيين للخطرquot;.

وكانت كريستين هرافنسون المتحدثة باسم ويكيليكس اعلنت الاثنين في ايسلندا ان الموقع يستعد لنشر مستندات لكن من دون ان تحدد ماهيتها. واكتفت بالقول quot;كل ما يسعني قوله هو ان ويكيليكس سينشر امرا ما قريبا جداquot;.

وطلب البنتاغون الذي اعلن الجمعة تعبئة 120 شخصا لتقييم النتائج المحتملة لنشر المستندات، من وسائل الاعلام الاثنين quot;عدم تسهيل تسريبquot; المستندات حول العراق.
وسبق ان نشر ويكيليكس الذي تاسس في 2006، العديد من الوثائق السرية حول الحرب في العراق وافغانستان.

وقد اعلن متحدث باسم وزارة الدفاع الاميركية الجمعة ان الوثائق العسكرية السرية التي يستعد لنشرها موقع ويكيليكس على شبكة الانترنت، يمكن ان تشكل تهديدا للقوات الاميركية والعراقيين المتعاونين معها.
وقال المتحدث باسم البنتاغون دايف لابان في تصريح صحافي ان وزارته تعرفت على على الوثائق السرية ال 400 الف حول الحرب في العراق التي يمكن ان ينشرها موقع ويكيليكس.

واوضح ان هذه الوثائق quot;هي معلومات اولية جمعتها وحدات عسكريةquot; ولا تتضمن quot;تحليلا استراتيجيا ولا معلومات رفيعة المستوىquot;. وتتحدث عن معاملة المعتقلين، وعن مناقشات بين مسؤولين اميركيين وشخصيات سياسية عراقية، وتفجير الغام يدوية الصنع وعمليات على quot;المستوى التكتيكيquot;، كما اوضح المتحدث.