قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رأى وزير الداخلية الفرنسي أن التهديدات التي أطلقها بن لادن تجاه باريس جدية مؤكدًا أن التيقظ لها تام.
________________________________________________________________

باريس: أعلن وزير الداخلية الفرنسي بريس أورتفو بعد التهديدات التي أطلقها زعيم القاعدة أسامة بن لادن ضد فرنسا، الأربعاء أن التهديد الإرهابي في فرنسا quot;جديquot;، وأن quot;التيقظ تامquot;.

وقال أورتفو خلال جلسة في الجمعية الوطنية quot;إننا نعرف ذلك، التهديد (الإرهابي) جدي، والتيقظ تامquot;. وأكد زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في تسجيل صوتي بثّ الأربعاء أن quot;السبيل لحفظ أمنكم هو رفع مظالمكم، وأهمها انسحابكم من حرب (الرئيس الأميركي السابق جورج) بوش المشؤومة في أفغانستانquot;.

وبرر زعيم تنظيم القاعدة خطف الرهائن الأجانب في النيجر، معتبرًا أنه quot;رد على الظلم تجاه المسلمينquot;. وقال إن quot;اختطاف خبرائكم في النيجر رد فعل على ظلمكم تجاه المسلمينquot;. وبثت التسجيل قناة الجزيرة الفضائية القطرية.

وقال أورتفو quot;عملاً بالمعلومات التي لدينا الآن، فإن هذه التصريحات لا تؤدي إلا إلى تبرير الإبقاء على تحركنا في مواجهة الإرهابquot; مع خطة أمنية تبقى عند درجة quot;الأحمرquot;، وهي آخر درجة قبل مستوى الخطر الوشيك.

وأضاف quot;لنفترض أنها صحيحة، فهي لن تؤدي في الواقع إلا إلى إدراجها في سياق مواصلة التهديدات المختلفة التي صدرت حتى الآن ضد بلدنا ورعايانا، سواء في الخارج أو في فرنساquot;.

وفي 17 تشرين الأول/أكتوبر، أعلن الوزير أن أجهزة الاستخبارات السعودية أصدرت تنبيها لنظيراتها الأوروبية بشأن تهديد إرهابي quot;في القارة، وخصوصًا في فرنساquot; مصدره القاعدة في جزيرة العرب.

وكانت السلطات الفرنسية أشارت في مطلع تشرين الأول/أكتوبر إلى تهديد quot;جديquot; في البلاد، ودعت إلى التيقظ. وتطرق أورتفو خصوصًا إلى إمكانية حصول اعتداء quot;وشيكquot; في فرنسا من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، الذي تبنى عملية خطف خمسة فرنسيين وتوغولي وملغاشي في أرليت شمال النيجر في 16 أيلول/سبتمبر، ووجه تحذيرًا إلى باريس. وأضاف أورتفو أنه تم اعتقال quot;84 ناشطًا إسلاميًاquot; في فرنسا منذ بداية العام، بينهم 27 أودعوا السجن.