قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يصل وزير الخارجية الايطالي قريبا الى بغداد للسعي الى وقف تنفيذ حكم الاعدام بحق طارق عزيز .


روما: أعلنت وزارة الخارجية الايطالية ان الوزير فرانكو فراتيني سيتوجه quot;قريباquot; الى بغداد للسعي الى وقف تنفيذ حكم الاعدام شنقا بطارق عزيز نائب رئيس الوزراء الاسبق في عهد الرئيس الراحل صدام حسين.

وعبرت الوزارة في بيان عن quot;نية الوزير التوجه قريبا الى بغداد لتشجيع البحث عن حل لتجنب تنفيذ حكم الاعدام بحق طارق عزيز وشخصيات عراقية اخرىquot;.

واضاف البيان quot;خلال اتصالات دبلوماسية اخيرة على ارفع مستوى بين الوزارة الايطالية والسلطات العراقية (...)، اخذ الطرف العراقي علما بحساسيات ايطاليا الخاصةquot;.

وقد اصدرت المحكمة الجنائية العليا ببغداد الثلاثاء الماضي احكاما بالاعدام quot;شنقا حتى الموتquot; على طارق عزيز ومسؤولين سابقين آخرين هما سعدون شاكر وعبد حمود بعد ادانتهم في قضية quot;تصفية الاحزاب الدينيةquot;.

وكان عزيز (74 عاما)، المسيحي الوحيد في فريق الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، الواجهة الدولية للنظام وبذل جهودا كبيرة لدى عواصم اوروبية لمنع اجتياح العراق.

وسلم عزيز نفسه للقوات الاميركية في 24 نيسان/ابريل 2003 بعد ايام على دخولها بغداد. وتطالب عائلته باستمرار باطلاق سراحه بسبب وضعه الصحي المتدهور.