قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;

نفى وزير الخارجية الفرنسي وجود ما يُعرف بالقرار الظني، وقال ان بلاده تهتم بجميع المسيحيين.


بيروت: وضع وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير النقاط على الاحرف في كثير من القضايا ذات الصلة بمنطقة الشرق الاوسط، إذ نفى علم بلاده بوجود ما يُعرف بالقرار الظني الخاص بالمحكمة الدولية، وتطرق الى تفاصيل لقاءاته بقيادات حزب الله، ونقل عن الحزب مواقفه من تطورات قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الاسبق رفيق الحريري، وقال كوشنير في سياق حديث خاص لقناة العربية، ان باريس تولي اهتماماً كبيراً بمسيحيي لبنان وغيرهم، وفيما يتعلق بالملف الايراني رفض الربط بين موقف بلاده المتشدد حيال طهران، وبين مشاركة جنود فرنسيين ضمن قوات حفظ السلام بلبنان، وعن الدور السوري اوضح كوشنير اهمية الدور الذي تلعبه دمشق تاريخياً وسياسيا، ولم يغفل الوزير الفرنسي التطرق الى النزاع الفلسطيني الاسرائيلي، عندما اعترف بانعدام الحضور الأوروبي الكافي في القضية برمتها، غير انه استدرك ان اوروبا تساهم في كثير من مشروعات الضفة الغربية. بالاضافة الى ذلك تنشر quot;ايلافquot; نص حوار الوزير الفرنسي مع قناة العربية.

المحكمة الدولية

تحدثت عن المحكمة وان فرنسا تساندها ولكنك تكلمت ايضا عن بعض القلق بشان الوضع، اي نوع من القلق لديكم؟

تصريحات فحواها التهديد وردود فعل متوترة يمكن ملاحظتها لدى كل من التقيتهم. ثم ان هذا القلق مأتاه سنوات عدة من الصدامات الطويلة جدا والصعبة. لكن الان بات الوضع افضل. في الوقت نفسه اتفهم هذا القلق وانا غير قلق كثيرا. فرنسا تدعم المحكمة بطبيعة الحال والمجموعة الدولية بأسرها. ذلك اننا كلنا كنا وافقنا على انشاء المحكمة. بعد عملية الاغتيال كان الامر يتعلق بالبحث عن المسؤولين عن اغتيال رئيس الوزراء رفيق الحريري هنا في بيروت. وقعت اغتيالات عدة في لبنان وبلدان اخرى. لكن ردود فعل المجموعة الدولية في هذا المضمار على غرار جميع اللبنانيين تتمثل في القلق بشأن الافلات من العقاب او عدم التعرف على المذنبين. كفاهم حياة يكتنفها التهديد كل يوم وكل دقيقة تقريبا. كان ان تحرك اللبنانيون أولا ثم أنشانا في مجلس الامن هذه المحكمة.

اول تسريب عن القرار الاتهامي كان صور في الصحافة الفرنسية في جريدة الفيغارو قبل دير شبيغل بسنة وكان المقال للصحافي جورج مالبومو.

ينبغي عدم الوثوق بكل ما تقوله الصحف. لا وجود لقرار ظني. لا أحد يعلم عنه شيئا. الجميع يتهم. من قال هذا؟ قبل أيام قال رئيس المحكمة: قد يتم الاعلان عن ذلك في ديسمبر. هذا كل ما اعرفه. هل تعتقدون ان الامر يتعلق بمعلومات سرية وشبكات تجسس داخل المحكمة؟ اولا المحكمة الخاصة بلبنان ليست الوحيدة من نوعها. وجدت محاكم خاصة بالبوسنة وكوسوفو وبلدان افريقية مختلفة وعمليات توقيف. لا يمكن لاي كان التكهن بما سيحدث. كل من هذه الامثلة يؤكد وجود الية عمل خاصة به يعمل وفقها القضاة الدوليون. لا اعلم شيئا عن القرار الظني ولا تاريخ الاعلان عنه. اكرر ذلك. لكن المهم في الامر الا يخشى اللبنانيون العدالة. انا اعرف جميع اللبنانيين ليس جميعهم فردا فردا. جميع الاحزاب والتيارات اللبنانية وكل مكان في هذا البلد واعلم انهم يرغبون في السلام وانهم يريدون تربية ابنائهم في امان ويتوقون الى امكانية العمل في سلام. وهذا بصدد أن يكون واقعا. ذلك اننا لما اجتمعنا في هذا المكان اخر مرة لم يكن هناك لا رئيس للجمهورية ولا رئيس وزراء ,وهنا اذكر ان رئيس الحكومة الانتقالية كان نشيطا جدا, ولا انتخابات. هذا كله بات من الماضي الى حال افضل. سترون!

nbsp;الانفتاح على سوريا

نهجت فرنسا سياسة انفتاح مع سوريا منذ سنتين هل قيمتم هذا الانفتاح, هل قيمتم تاثير انفتاحكم؟ وتاثير هذا الانفتاح في العلاقات اللبنانية- السورية؟

ليس هذا انفتاحا. لم نقطع البتة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا اذ كان لدينا دوما سفير هناك لكننا اجرينا محادثات.

اللبنانيون ايضا قاموا بخطوات متقدمة نحو سوريا ولكن هذه العلاقة تتطور وتشهد انتكاسات.

لقد كنت دائما شاهدا على هذا الفشل كطبيب بصفة عامة وليس وزيرا.
nbsp;
هل قيمت فرنسا السياسة الجديدة نحو سوريا؟

ماذا تعنون بالتقييم؟ الجملة غير مكتملة بعد. قلنا ان اجراء حوار مع سوريا امر ضروري لا بد منه لان سوريا كانت ولا تزال تلعب دورا مهما في المنطقة لاسباب عدة تاريخية وسياسية. وقد كنا على صواب. تابعنا الاميركيون في هذا الشأن الذين لم ينهوا بعد مساعيهم من اجل هذه التسوية. واعتقد ان ذلك جيد. في جميع الاحوال اعتقد ان محادثات جرت بين سوريا واسرائيل برعاية تركيا. على جميع دول المنطقة اقامة جسور الحوار والتفاهم وهذا ليس باليسير لكنني أرى ان ذلك ضروري. رأينا ان الحوار مع اصدقائنا السوريين كان ضروريا ونحن سعداء بذلك.

وضع المسيحيين

هل ما زالت فرنسا مهتمة بمسيحيي لبنان؟

شأنهم في ذلك شأن الاخرين. لا افضل طائفة على اخرى واعتقد ان اهمية لبنان تكمن في قوته. وهذا يفسر الحب الذي نكنه له. انه بالفعل ذلك التزاوج بين الطوائف.
nbsp;
هل تتابعون الزعماء المسيحيين؟ تتابعون شعبيتهم؟ آراءهم؟

اتابع كالاخرين باهتمام شديد تصريحات المسؤولين السياسيين المسيحيين. اعلم انهم منقسمون. استقبلت كلا من سمير جعجع والجنرال عون.

جريدة الحياة نقلت ان ساركوزي سيستقبل العماد عون وتعرفون تصريحاته السلبية تجاه فرنسا. لماذا يستقبل رئيس جمهورية فرنسا عون؟

نعم قلت له ذلك ولكنه سيتستقبل كذلك القادة الاخرين وبهذا اكون قد اجبت على السؤال. لماذا ساركوزي؟ لان ترتيبه الاول. واذا ما قدم سمير جعجع فسيتم استقباله.
nbsp;
هل صحيح انك تحدثت مع البطريرك صفير عن وضع المسيحيين في الشرق خاصة بعد المجزرة في بغداد؟

اكن شعور مودة كبيرا للبطريرك صفير. انه رجل حكمة ألتقيه منذ سنوات عدة. تحدثنا عن مسيحيي الشرق والعراق. عن تلك المجزرة الشنيعة التي وقعت في بغداد. واعلمته بما نقوم به من خدمات الطوارئ والمساعدات الاولية. لكن لن يحل هذا مشكلة المسيحيين في الشرق ونحن قلقون فعلا. نسعى الى تقديم المساعدة خاصة تغيير الحكومات وتوعيتها. اعلم ان المسيحيين ليسوا وحدهم من قتل ومن كان هدفا للهجمات. لقد قبل مجلس الامن ان يبحث موضوع العراق يوم التاسع من نوفمبر في نيويورك وهذه نتيجة اولية بسيطة لكنها هامة. وسنرى ما يمكننا فعله. استقبلت مسيحيي الشرق في مقر وزارة الخارجية في باريس قبل يومين وستقوم طائرة بنقل مساعدة متواضعة وبعض الجرحى من الذين حالهم خطيرة كي يتلقوا العلاج في مستشفياتنا وهذا غير كاف. ذلك ان المساعدات الانسانية ضرورية وفرنسا تفعل ما بوسعها. وقد وجه الرئيس ساركوزي تعازيه لعائلات الضحايا ونسعى الى محاورة حكومة بغداد بهذا الشأن.
nbsp;
لنعد الى لبنان, هل انتم على علم بنقاش يدور في بعض الدول الاقليمية والدولية بشأن اتفاق طائف 2؟

نعم مع خمس دول عربية اضافة الى لبنان. اذا كان لا بد من تغيير الاتفاق فلا بأس. ذلك ان لبنان يسعى الى تعزيز شرعيته واستمراريته. اعتقد ان اتفاق الطائف قدم ولا يزال خدمات جمة. هناك رغبة من بعض الدول العربية ولكنني لم اكن اعرف هذه التسمية: الطائف اثنان. اعرف انها خمس دول اضافة الى لبنان وهذا جيد جدا. لنر ما سيحدث. لم يقترحوا شيئا بعد.

قلت ان سوء التفاهم مع بري هو كلام صحافة, يهمني ان اقول انها الصحافة المقربة من بري. لقاؤكما في فرنسا كان باردا. الموضوع ليس صغيرا. انه المحكمة الدولية.

نتبادل القبلات كلما التقينا. لكنني اعرف شخصا اقرب الى السيد نبيه بري من الصحافة وهو شقيقه محمود الذي تناولت معه فطور الصباح. قضيت ساعتين ونصفا معه وطلب مني تكذيب ذلك. لا تحاولوا في هذا البلد المليء بالخلافات اختلاق سوء تفاهم شخصي بسيط ليس له وجود اصلا. أبدا, تخطئون! القلق موجود لكن نفي أو ادانة هذه المحكمة من جانب السيد نبيه بري لا وجود لهما. هذا ما فهمته وعليه تكذيبي ان كنت مخطئا.

مواقف حزب الله

التقيتم حزب الله, ماذا قالوا لك؟ هل كانت هناك رسالة ما بلغوها لك؟

يعتقدون, وانا انقل مواقفهم بأمانة, انهم مستهدفون مباشرة. لكنني اقول رغم انني لا اعرف القرار الظني اكثر منهم، الا ان القرار لا يستهدف طائفة او حزبا بعينه بشكل عام. لا اعلم ان كانت هناك اتهامات لاشخاص بعينهم وهذا اكيد. لكن سنرى عندئذ. سيدافع هؤلاء عن انفسهم. ارى ان اسقاط حزب الله جميع الاتهامات عليه كحزب امر مبالغ فيه. كما لو انه كان معنيا لذاته لانه حزب شيعي مقره الجنوب. لا اعتقد ذلك. تلك هي الرسالة ولقد تحدثنا بانفتاح كبير وهم يطلبون مواصلة الحوار ولا اعارض ذلك بل بالعكس.
nbsp;
هل سمعت تهديدات منهم في حال صدور القرار الاتهامي ضد عناصر من حزب الله؟

لقد اطلعت على تلك التهديدات لكنهم لم يتحدثوا عن ذلك خلال حواري معهم.

فرنسا لديها موقف متشدد بشأن الملف النووي الايراني وفرنسا ايضا لديها قوات مسلحة في جنوب لبنان ضمن اليونيفيل, هل من علاقة بين الاثنين؟

لا اتمنى ان يكون هناك رابط. وان وجد فسيكون ذلك خطيرا. اعلم ان تلك القوات مرت بظروف صعبة وقد قدمنا احتجاجا على ذلك. لدى فرنسا الف واربعمئة وثمانون جنديا ضمن القوات الاممية تحت قيادة الامم المتحدة على غرار ايطاليا واسبانيا وغيرهما. وعليهم معاملتنا كالاخرين. اعتقد ان هذه القوات قامت بدور جد فاعل لمنع اشتباكات ضارية او حتى محدودة منذ العام الفين وستة بين اسرائيل ولبنان. ويعد ذلك ثمرة عزم جاد من الرئيس جاك شيراك ومسعى متواصل للرئيس نيكولا ساركوزي. هذا امر اكيد.

النزاع الفلسطيني الاسرائيلي

اسمح لي ان انهي اسئلتي بفلسطين, نعرف موقفك المؤيد للدولة الفلسطينية وهو متقدم بالنسبة الى اوروبا. هل تعتقد ان المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيليين ستعود ؟ ما هي الخطوات المطلوبة من اوروبا والولايات المتحدة والعرب من جهة واسرائيل؟

اقول من جانب اسرائيل والعرب ثم الولايات المتحدة وبعد ذلك اوروبا. تريدون القول: ما الذي لم نفعله. لا ادري، اعتقد اننا فعلنا ما بوسعنا لضخ الاموال. بفضل الاموال المقدم معظمها من اوروبا تشهد الضفة الغربية نموا كما هو الشأن بالنسبة الى غزة حيث اقيمت مشاريع عدة. سياسيا ليس لاوروبا حضور كاف. تسعى الدول الاوروبية السبع وعشرون الى ذلك. لكن تلك الدول منفردة تسجل حضورا بارزا في غزة وفلسطين على حد سواء. ما الذي يمكننا فعله؟ طبعا تقديم المساعدة لكننا لا نريد ان نكون منافسين للولايات المتحدة. حتما دور الولايات المتحدة اساسي لكنه ليس الاوحد وكما قال الرئيس ساركوزي: نرغب في المشاركة. ونرجو خلال مؤتمر برشلونة في الحادي والعشرين من نوفمبر ان يسجل رؤساء الدول حضورهم بمن فيهم الرئيس الفلسطيني والسيد نتانياهو. ما الذي تريدوننا ان نفعله غير الامل والعمل الجاد.
nbsp;

والولايات المتحدة؟

الانتخابات الاميركية النصفية عطلت شيئا ما الدور الاميركي، لكن الامور عادت الى نصابها. آمل ان يحصل اتفاق كي تستمر المفاوضات المباشرة وفق شروط الطرفين الاسرائيلي والفلسطيني من اجل التوصل الى حل.

لم يستطيعوا ان يضغطوا على نتانياهو.

ما طبيعة الضغط الذي تريدوننا ممارسته؟ كيف يمكن للولايات المتحدة ان تضغط؟ أسمع كلمة ضغط هذه منذ مئة وخمسين عاما لكننا نمارس الضغوطات قدر الامكان. تريدوننا ان نمنع طائرات اكس خمسة عشر من التحليق؟. ليس هذا امرا جادا. عن اي ضعوطات تتحدثون؟ نقوم بمحاولات جادة مع جميع الاطراف في المجموعة الدولية ومع اللجنة الرباعية والروس والاميركيين واوروبا.

ماذا تطلبون من الاسرائيليين؟

ان يقبلوا بقيام دولة فلسطينية في اسرع وقت ممكن قبل فوات الاوان. نريد دولة فلسطينية حقيقية ديمقراطية جنبا الى جنب مع دولة اسرائيل بما يضمن امنها. ما هي الخطوات التي لم نقم بها؟ لست اسرائيليا. اطلب من الاسرائيليين البدء في مسار المفاوضات من اجل دولة فلسطينية. وقد قبلوا في الوقت الراهن بالمفاوضات غير المباشرة بعد القرارات التي كانت حكومة السيد ايهود اولمرت اتخذتها. انتظر البدء في مفاوضات من اجل قيام الدولة الفلسطينية رغم العراقيل الكبيرة التي يجب ازاحتها. وقد قامت الحكومة السابقة بذلك على المستوى الامني والحدود واللاجئين والقدس. اعلم كل هذا ولكنه غير كاف. آمل ذلك لكن لا ادري متى يتحقق. على كل هذا موقف فرنسا. عليهم القيام بذلك في المستقبل القريب. كان لدي امل في تحقيق ذلك لكنه أمل مؤجل.

اعلم انك لا تحب الصحافة ولكن هل الرئيس نيكولا ساركوزي سيزور لبنان قريبا؟

احب الصحافة خصوصا تلك التي تضطلع بدورها... لا أدري.

هل صحيح انك تقدمت باستقالتك للرئيس؟

عليكم الاكتفاء بقضايا الشرق الاوسط.