قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انتقلت الصومال خلال سنة واحدة من المرتبة الرابعة الى المرتبة الاولى لمؤشر الخطر الإرهابي.


لندن: صنفت الصومال في طليعة الدول التي تواجه quot;خطرا ارهابياquot;، متقدمة على باكستان والعراق وافغانستان، فيما صنفت فرنسا في فئة quot;الخطر المتوسطquot;، بحسب quot;مؤشر الخطر الارهابيquot; الجديد الذي نشرته شركة quot;مايبلكروفتquot; البريطانية المتخصصة الاثنين.

واوضحت مايبلكروفت المتخصصة في دراسة المخاطر الطبيعية او البشرية ان الصومال انتقلت خلال سنة واحدة من المرتبة الرابعة الى المرتبة الاولى للمؤشر اثر تعرضها بين حزيران/يونيو 2009 وحزيران/يونيو الماضي ل556 quot;عملا ارهابياquot; اوقعت 1437 قتيلا.

وتلي الصومال في فئة quot;الخطر الاقصىquot; باكستان والعراق وافغانستان والاراضي الفلسطينية، فيما ادرج اليمن للمرة الاولى في هذه الفئة بتصنيفه في المرتبة التاسعة على القائمة التي تضم 196 بلدا.

واوضحت الدراسة ان اليمن سجل زيادة quot;كبيرة جدا في عدد الاعمال الارهابيةquot; مع وقوع 109 اعتداءات خلال الفترة المذكورة، مشيرا الى ان تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب quot;يثير مخاوف متزايدةquot;.

وفي نهاية تشرين الاول/اكتوبر، تم العثور في دبي وبريطانيا على طردين مفخخين مرسلين من اليمن، على متن رحلتين متوجهتين الى الولايات المتحدة. وكان احدهما مبرمجا للانفجار فوق الساحل الشرقي الاميركي.

وتاتي اليونان في طليعة الدول الاوروبية المعرضة للخطر الارهابي، وقد صنفت في فئة quot;الخطر المرتفعquot;، بعد انتقالها من المرتبة 57 الى المرتبة 24 اثر وقوع 180 اعتداء فيها خلال سنة، متخطية اسبانيا المصنفة في المرتبة 27.

وحلت الولايات المتحدة في المرتبة 33 في فئة quot;الخطر المتوسطquot;، متقدمة على الجزائر (36) وفرنسا (44) وبريطانيا (47). وبقي تصنيف فرنسا مستقرا اذ ان quot;غالبية الاعمال الارهابية كانت اعتداءات غير دامية نفذتها منظمات انفصالية في كورسيكاquot;. الا ان شركة مايبلكروفت حذرت من ان فرنسا تبقى هدفا لتنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب.

وصنفت كندا في المرتبة 67 والمانيا (70) والمغرب (84) وسويسرا (114) وبلجيكا (117) في فئة quot;الخطر الضعيفquot;. ويتم اعداد قائمة مؤشر الخطر الارهابي كل سنة استنادا الى عدد الاعتداءات وقوتها في كل بلد، والى تاريخ البلد على هذا الصعيد.