قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذرت حماس من مخطط تهويدي لمدينة القدس يفتح الطريق لهدم العديد من المنازل الفلسطينية.


غزة: حذر عضو المكتب السياسي لحركة حماس عزت الرشق اليوم من مخطط عدواني تهويدي جديد يفتح الطريق امام اسرائيل لهدم الاف المنازل الفلسطينية في القدس وتشريد سكانها خارج مدينتهم.

وقال الرشق في تصريح صحافي اليوم وزعته حركة حماس ان قرار المستشار القضائي الاسرائيلي بهدم مئات المنازل الفلسطينية في القدس، وخاصة في منطقة سلوان وازالة منازل المقدسيين في حي البستان ياتي بالتزامن مع ما اعلن عن خطة اميركية تقضي بتجميد الاستيطان الاسرائيلي لمدة ثلاثة شهور مع استثناء القدس مقابل استئناف المفاوضات بين السلطة الفلسطينية والحكومة الاسرائيلية.

واضاف ان حيثيات قرار المستشار القضائي الاسرائيلي تشرع الابواب امام اسرائيل لهدم اكثر من 20 الف منزل فلسطيني في القدس كانت صدرت بحقها قرارات اسرائيلية جائرة اما بذريعة المخالفة او بمزاعم البناء غير المرخص ما يعني ان عشرات الالاف من المقدسيين باتوا مهددين بالطرد خارج مدينتهم وان كل ذلك يجري في الوقت الذي يستعر فيه الاستيطان في القدس.

ومضى عضو المكتب السياسي لحركة حماس الى القول ان على السلطة الفلسطينية التوقف عن الجري وراء مفاوضات معدومة المرجعية ومجهولة المعالم والاهداف بالنسبة للطرف الفلسطيني مؤكدا ان القرار الاسرائيلي المذكور هو احد تجليات واقع العملية التفاوضية.

واضاف الرشق ان ما تتعرض له القدس من مخاطر محدقة يجب ان يدفع السلطة الفلسطينية الى التوقف عن اوهام التسوية وخداع الشعب الفلسطيني ومنح مزيدا من الوقت لرئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو وحكومته المتغطرسة ومخططاته العدوانية وان المطلوب هو كلمة صدق مع الذات ومع الشعب والاعتراف بان خيار التسوية فشل فشلا ذريعا وان البديل هو العودة الى خيار الشعب المتمثل بالصمود والمقاومة والتمسك بالحقوق والثوابت الوطنية والوحدة الوطنية الراسخة على هذه الأسس والتوقف عن برنامج التنسيق الامني مع العدو.

ودعا الرشق قادة حركة فتح لعقد لقاء يجمع كل الفصائل الفلسطينية والقوى الوطنية للوحدة حول برنامج وطني للدفاع عن القدس واهلها وحماية الثوابت والمقدسات.

وقال اننا كشعب وامة نملك الكثير من اسباب القوة التي ان تم توظيفها بشكل صحيح سنحمي القدس ونحاصر المشروع الاسرائيلي التهويدي فيها.