قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رأت رئيسة وفد الاتحاد الاوروبي الى هايتي ان الغاء الانتخابات في هذا البلد بسبب الكوليرا سيعرض الاستقرار للخطر.


بور او برنس: اعتبرت رئيسة وفد الاتحاد الاوروبي في هايتي لوت فابرت الاثنين انه لا مفر من انتخاب رئيس جديد وبرلمان جديد كما هو مقرر الاحد في هايتي على الرغم من الفوضى السائدة بسبب مرض الكوليرا.

وقالت ان quot;عدم اجراء انتخابات في هذا الوقت من شأنه ان يعرض للخطر الاستقرار السياسي في هايتي. نحن في خضم عملية اعادة اعمار بلد هو بحاجة لحكومة قادرة على ادارة الوضع. لا يمكن ان يكون هناك توقف في العمل الذي بدأ بعد الزلزالquot;.

ومع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية، سجل خلال الايام الماضية وقوع حوادث في بعض مناطق البلاد بالاضافة الى انتشار وباء الكوليرا الذي اودى بحياة 1300 شخص حتى الان مما يثير الشكوك حول اجراء الانتخابات.

وطالب اربعة مرشحين من اصل 19 الاحد بتأجيل الانتخابات.

واكدت الدبلوماسية الاوروبية ان quot;الكوليرا لا يجوز ان تمنع الهايتيين من التصويت الاحد. كل شيء اصبح جاهزا وقوة الاستقرار التابعة للامم المتحدة مستعدة لتوفير الامنquot;.

وارسل الاتحاد الاوروبي بعثة من سبعة خبراء في مجال الانتخابات لتحليل العملية الانتخابية. وستنكب هذه البعثة على دراسة الاوجه القانونية وسير العملية الانتخابية، لكنها لن ترفع اي تقرير عن يوم الانتخاب، حسب ما اعلنت ماري فيليت سيزار رئيسة بعثة الاتحاد الاوروبي.