قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تل أبيب: اعربت مصادر إسرائيلية عن quot;القلقquot; ازاء احتمال استجابة العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني لدعوة الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد لزيارة طهران.

وكان العاهل الأردني قد تلقى في وقت سابق من الشهر الجاري quot;رسالة خطية من الرئيس الإيراني تتعلق بسبل تطوير العلاقات بين البلدين وعدد من الأوضاع الإقليمية والدولية، وتتضمن دعوة رسمية لجلالته لزيارة الجمهورية الإسلامية الإيرانيةquot;، حسبما أفادت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية.

ونقلت الاذاعة الإسرائيلية الجمعة عن مصادر رسمية إشارتها إلى أنها quot;تتابع بقلق توثيق العلاقات بين الاردن وايرانquot;، في حين أن المملكة الهاشمية لم تعين بعد سفيرا جديدا لها لدى الدولة العبرية خلفا للسفير علي العايد الذي تولى منصب وزير الاعلام.

وكان الملك عبد الله الثاني قد استقبل الأحد قبل الماضي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية رحيم مشائي، حيث نقل الأخير quot;تحيات الرئيس الإيراني وحرصه على تطوير العلاقات بين الأردن وإيران في جميع المجالات، وبما ينعكس إيجابيا على مصالح البلدين والشعبين الشقيقينquot;.

وحسب وكالة الانباء الأردنية فإن الملك عبد الله الثاني أكد خلال اللقاء quot;ضرورة متابعة البحث في سبل تطوير العلاقات الأردنية الإيرانية في لقاء قمة قريب بينه وبين الرئيس الإيراني إما في عمان أو في العاصمة الإيرانيةquot; طهران.