قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس:اعتبر مسؤول اسرائيلي كبير الاحد ان حركة المقاومة الاسلامية (حماس) التي تسيطر على قطاع غزة تبذل جهودا في الوقت الراهن لتفادي اي تصعيد في المواجهة مع اسرائيل، وذلك رغم ازدياد الحوادث الامنية على الحدود بين القطاع والدولة العبرية.
وقال مدير الشؤون العسكرية-السياسية في وزارة الدفاع عاموس جلعاد للقناة التلفزيونية العاشرة الخاصة ان حماس quot;لا تريد مواجهة في هذه المرحلة. انها تفعل كل ما بوسعها كي لا يتدهور الوضعquot;.

وبحسب هذا المستشار لوزير الدفاع ايهود باراك، فان حماس quot;تعتبر، مع دعوتها في الوقت نفسه الى تدمير اسرائيل، ان الوقت غير مناسب لمواجهةquot;.
واضاف ان حركة حماس مهتمة quot;بالمحافظة على وقف اطلاق النار لتستعد بطريقة افضل لاي هجوم اسرائيليquot;.

ويستمر الوضع بالتدهور على الحدود بين اسرائيل وقطاع غزة حيث قتل الاحد ناشطان في حركة الجهاد الاسلامي بنيران اسرائيلية.
وقبيل الظهر، اطلق صاروخان من قطاع غزة على منطقة اشكول في صحراء النقب (جنوب) من دون التسبب باصابات او اضرار، بحسب متحدثة عسكرية.

ويأتي هذا التوتر الامني عشية الذكرى الثانية للهجوم الاسرائيلي المدمر على قطاع غزة الذي اوقع 1400 قتيل فلسطيني بحسب مصادر طبية فلسطينية غالبيتهم من المدنيين، و13 قتيلا في الجانب الاسرائيلي غالبيتهم من العسكريين.
وكثف الجيش الاسرائيلي في الايام الاخيرة الغارات الجوية ضد المجموعات المسلحة الفلسطينية في غزة بما فيها قواعد لحركة حماس ردا على تكثيف اطلاق القذائف والصواريخ على الاراضي الاسرائيلية.