قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

South Korean Marines stand guard at an anti-aircraft gun position ...

عبرت الامم المتحدة يوم الخميس عن احباطها لعدم احراز تقدم في المنتدى العالمي الوحيد المتعدد الاطراف للمفاوضات حول نزع الاسلحة وطالبت الدول الاعضاء في المنتدى بابداء قدر أكبر من المرونة وبذل جهود.

ولم يتمكن مؤتمر نزع الاسلحة الذي تدعمه الامم المتحدة حتى الان هذا العام من بدء مفاوضات لوقف الانتاج العالمي لمواد انشطارية تستخدم في صنع قنابل نووية.

ورفضت باكستان الانضمام الى توافق مطلوب من قبل المنتدى الذي يضم 65 دولة اذ تصر على حاجتها للابقاء على خيار المواد الانشطارية لتتمكن من مواكبة الهند خصمها المسلح بأسلحة نووية.

وحذر سيرجي أوردزونيكيدزه المدير العام لمكتب الامم المتحدة في جنيف والذي يشغل منصب الامين العام لمؤتمر نزع الاسلحة من أن المحادثات quot;تراجعتquot; وانها باتت مهددة بأن تصبح quot;غير ذات صفةquot; اذا لم تتناغم مع الجهود الدولية لخفض ترسانات الاسلحة.

وقال في كلمة واضحة يوم الخميس quot;ما نراه ليس صفرا ولكنه تراجع سلبي.quot; واستطرد قائلا quot;لم نفعل شيئا.quot;

ومضى يقول quot;لا أعرف ماذا يمكنني أن أقول للامين العام (بان جي مون) عندما يسألني ماذا يجري في مؤتمر نزع الاسلحة عدا أن أقول له quot;عذرا سيدي الامين العام.. لا شيء يتقدمquot;.quot;

ويمثل الجمود لطمة لجهود ادارة الرئيس الامريكي باراك أوباما لاحياء المفاوضات العالمية بشأن نزع الاسلحة بينما تسعى أيضا للتوصل الى اتفاقية مع روسيا تحل محل اتفاقية خفض الاسلحة الاستراتيجية. وهذه المحادثات وصلت الان الى جولتها الاخيرة في جنيف.

وناشد أوردزونيكيدزه الاعضاء باسم الامين العام للامم المتحدة بأن quot;يبدوا قدرا أكبر قليلا من المرونةquot; وأن يتغلبوا على الخلافات حول أي البنود التي تعالج في عام 2010 والتي تعرف باسم برنامج العمل.

وأضاف quot;المسألة ليست مسألة وضع اللمسات الاخيرة على التفاصيل في أي اتفاقية وانما الامر مجرد برنامج للعمل.quot;

وبالاضافة الى المواد الانشطارية (اليورانيوم عالي التخصيب والبلوتونيوم) والقضايا الاخرى المطروحة على الطاولة تجرى المحادثات أيضا حول قضية نوع السلاح النووي الاوسع ووقف سباق على الاسلحة في الفضاء الخارجي وquot;الضمانات النووية السلبيةquot; وهي وعود من القوى النووية بعدم استخدام الاسلحة الذرية ضد دول غير نووية.

وأشار زمير أكرم السفير الباكستاني في المفاوضات الى حق بلاده في طرح موضوعات أخرى في الاجتماع السنوي بما في ذلك استخدام الصواريخ كمنظومات لتوصيل الرؤوس الحربية وموضوعات الرقابة الاقليمية على الاسلحة.