قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: قالت القوة التي يقودها حلف شمال الاطلسي في أفغانستان ان الرحلات التي تدعم عمليات الحلف في أفغانستان والتي تقلع من قاعدة جوية بقرغيزستان علقت لكن الاضطرابات السياسية هناك لم تعطل العمليات العسكرية بأفغانستان بدرجة خطيرة.

ويوم الخميس قالت المعارضة في قرغيزستان وهي دولة فقيرة في اسيا الوسطى الى الشمال من افغانستان انها سيطرت على الحكم وحلت البرلمان بعد احتجاجات عنيفة أجبرت الرئيس كرمان بك باقييف على الفرار من العاصمة. وتدير الولايات المتحدة قاعدة ماناس الجوية في قرغيزستان كأحد المحاور الرئيسية بالمنطقة للعمليات اللوجستية لدعم الحرب في أفغانستان.

وقال اللفتنانت كولونيل تاد شولتيس المتحدث باسم القوة التي يقودها حلف الاطلسي في أفغانستان quot;علمنا أن (قاعدة) ماناس غيرت مواقع بعض الطائرات وعلقت الرحلات من والى القاعدة مؤقتا. هذه التحركات لم يكن لها تأثيرات كبيرة على العمليات او الدعم اللوجستي في أفغانستان.quot;

وقاعدة ماناس احدى المحطات الرئيسية للقوات والامدادات التي تنقل جوا الى أفغانستان وقد شهدت نشاطا مكثفا هذا العام حيث تنشر واشنطن 30 الف جندي اضافي في أفغانستان بناء على أوامر أصدرها الرئيس الامريكي باراك أوباما في ديسمبر/ كانون الاول.