قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: عين الرئيس المصري حسني مبارك رئيسا جديد لجامعة الأزهر بعد ثلاثة أسابيع من تعيين رئيسها السابق الشيخ أحمد الطيب شيخا للأزهر.

والأزهر واحد من أبرز المؤسسات التعليمية الإسلامية السُنية في العالم وهو يدير مدارس وجامعات ومؤسسات تعليمية أخرى في أنحاء مصر كما أنه يرسل البعثات التي تقوم بالتدريس في دول العالم الاسلامي.

ويخلف عبد الله الحسيني (64 عاما) الشيخ أحمد الطيب الذي أصبح شيخا للأزهر بعد تسعة أيام من وفاة سلفه الشيخ سيد طنطاوي في السعودية.

ولم يظهر مبارك (81 عاما) في أي مناسبة عامة منذ عودته الى مصر في أواخر اذار- مارس. ويقضي الرئيس المصري فترة نقاهة في شرم الشيخ عقب جراحة في المرارة أجريت في ألمانيا التي غاب فيها لأطول مدى قضاها خارج مصر منذ تولى الحكم في مصر قبل ما يقرب من ثلاثة عقود.

وكان الحسيني يشغل منصب نائب رئيس جامعة الازهر لشؤون الطلاب وهو أستاذ للغة العربية وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية انه حاصل على الدكتوراه في اللغويات في جامعة الأزهر.