قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: أعلنت وزارة الدفاع البريطانية عن مقتل اربعة جنود بريطانيين في حادثين منفصلين في افغانستان في غضون ال24 ساعة الماضية.

وقالت وزارة الدفاع في بيان اليوم ان جنديا من الفيلق اللوجستي الملكي لقي مصرعه في الانفجار الذي وقع في منطقة (نهر السراج) باقليم (هلمند) المضطرب مضيفة ان وفاته جاءت بعد وقت قصير من مقتل جندي من الحرس الملكي واثنين اخرين من البحرية وسلاح الجو الملكي البريطاني.

واعلن وفي وقت سابق أمس ان جنديا من الحرس الملكي البريطاني قتل في انفجار وقع في منطقة (نهر السراج) وان جنديا اخر من مشاة البحرية الملكية قتل خلال قيامه بدورية راجلة في منطقة (سانجين) يوم الجمعة الماضي في ما قتل طيار من فوج سلاح الجو الملكي يوم الجمعة الماضي اثر تحطم طائرته خلال دورية روتينية.

وفي غضون ذلك تتواصل عمليات ملاحقة ضخمة لجندي افغاني متهم بقتل ثلاثة من أفراد القوات العسكرية الملكية البريطانية في قاعدة بمنطقة (نهر السراج) في اقليم (هلمند) يوم الثلاثاء الماضي.

ويتزايد القلق هنا جراء الارتفاع في عدد القتلى بين صفوف القوات البريطانية في أفغانستان وسط دعوات لوضع حد لمشاركة بريطانيا في الحرب هناك.
وتصر الحكومة البريطانية على ان الهدف من التدخل العسكري في افغانستان هو تحقيق الاستقرار في هذا البلد الذي مزقته الحرب وأيضا لضمان الأمن هناك.

وبذلك ترتفع خسائر القوات البريطانية منذ بدء مهمتها في افغانستان عام 2001 الى 322 قتيلا.
ويقدر عدد الجنود البريطانيين في أفغانستان في الوقت الحاضر بنحو عشرة آلاف جندي معظمهم يتمركز في اقليم هلمند جنوب افغانستان.