قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دكار: دعت جمعية من سكان احدى ضواحي دكار وعلى راسها مجموعة من الائمة، في مقدمة حركة احتجاج على انقطاع التيار الكهربائي بشكل متكرر في السنغال، quot;كافة السكانquot; الى عدم تسديد فواتير الكهرباء كما افاد ناطق باسم الجمعية الاربعاء.

وصرح الامام يوسف سار الناطق باسم الجمعية في غيدياواي بضاحية دكار quot;طلبنا من كافة سكان السنغال وخصوصا ضاحية دكار، عدم تسديد فواتير سينيليك (شركة الكهرباء الوطنية) حتى 17 اب/اغسطسquot;.

ووعدت الحكومة السنغالية مؤخرا بالعودة الى وضع عادي في 25 اب/اغسطس بعد عدة اسابيع من انقطاع الكهرباء لفترات طويلة ومتكررة في كافة انحاء البلاد بسبب سوء نوعية الوقود المستعمل في محطات التوليد حسب الرواية الرسمية.

واضاف الامام سار quot;سنجري تقييما بعد 15 اب/اغسطس وسنرى اذا تعين رفع الدعوة الى المقاطعة. لسنا مستعدين لدفع فواتير دون الحصول على الكهرباء بصورة مستمرةquot;. وفي خطوة نادرة في السنغال، يقود الائمة منذ 2008 المعركة ضد انقطاع الكهرباء، في حين انهم غالبا ما يفضلون عدم التدخل في المسائل غير الدينية. وقد نظموا عدة تظاهرات تدعو السلطات الى مراجعة اسعار فواتير الكهرباء.