قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلنت منظمات حقوقية سورية اليوم افراج السلطات السورية عن مجموعة من المعتقلين السياسيين من سجن صيدنايا العسكري والذين أمضى معظمهم سنوات طويلة في السجون .

وقالت هذه المنظمات وهي المرصد السوري لحقوق الإنسان والرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان والمنظمة العربية للإصلاح الجنائي في سورية والمركز السوري لمساعدة السجناء في بيان صحافي مشترك ارسلت نسخة منه الى quot;ايلافquot; انها لم تتمكن من معرفة أسماء المفرج عنهم وعددهم باستثناء المواطن ماهر أحمد خرنبيق الذي أمضى 27 عاما في السجن . وهنأت المنظمات المفرج عنهم بحصولهم على حريتهم والعودة سالمين إلى ذويهم وقالت انها لا تزال تنتظر المزيد من الإجراءات التي يتوجب على السلطات السورية القيام بها باتجاه احترام وتعزيز حقوق الإنسان في البلاد وذلك عبر الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي والضمير والعمل على الكشف عن مصير العديد من المعتقلين الذين تعرضوا للاختفاء القسري بعد أن تم إعتقالهم بشكل تعسفي خارج نطاق القانون عملا بحالة الطوارئ المعلنة في سورية منذ عام 1963 .

وطالبت المنظمات الحكومة السورية بضرورة الكشف عن مصير المهندس نزار رستناوي الذي قالت انه لا يزال ضحية للاختفاء القسري مع مجموعة من المعتقلين بعد الأحداث الدامية التي شهدها سجن صيدنايا العسكري في الخامس من تموز (يوليو) عام 2008 والذين لم يتم الكشف عن مصيرهم حتى هذه اللحظة رغم مرور أكثر من عامين على الأحداث المؤسفة التي شهدها سجن صيدنايا العسكري .