قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: عادت سفينة دعم بحرية حربية بريطانية اليوم الى قاعدتها في المملكة المتحدة وذلك عقب انتهاء عملها الذي استمر لثلاث سنوات في المساعدة على نشر الدوريات في الخليج. وذكرت البحرية الملكية في بيان لها اليوم quot;ان السفينة العائدة والتي تدعى (ار اف بي كارديغان باي) قدمت الدعم والتدريب للمؤسسات العراقية وللوحدات الامريكية والبريطانية المتمركزة في المنطقةquot;.

واوضح البيان ان السفينة قامت خلال فترة عملها التي استمرت على مدى ثلاث سنوات بالسفر لنحو 71500 ميلا بحريا بالاضافة الى قيامها ب 24 دورية في شمال الخليج العربي وحصولها على المئات من الميداليات في العراق.

ولفت الى الدور المهم الذي قامت به السفينة لتعليم العاملين على متنها مهارات البقاء على قيد الحياة كما كانت موقعا لتمركز زوارق دوريات القوات الامريكية.
وبلغ طاقم السفينة التي كانت تقوم بغالبية عمليات النشر وتعد اكبر وحدة للتحالف في المنطقة طاقم الى اكثر من 121 شخص.

من جهته قال الضابط الآمر في البحرية البريطانية الكابتن بول مينتر في بيان له quot;ان (ار اف بي كارديغان باي) حفرت اسمها في التاريخ من خلال عملية حرب العراق وبتاريخ البحرية العراقية الوليدةquot;.

واضاف مينتر quot;لقد كانت هذه المهمة صعبة الا انها مجزية كما اظهرت مدى براعة هذه السفنquot; موضحا ان السفينة ستعود الان ليتم اعدادها لتكون جاهزة للقيام بمهمات برمائية العام المقبلquot;.(