قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تاريخ النشر: 23 يناير الساعة 1:00 ت. غ

وصلت quot;قافلة التحريرquot; التي أطلقها تونسيون من الجهات الداخليّة التي كانت مهداً لثورة الياسمين إلى العاصمة، وتشكّل هذه القافلة تحدياً جديداً أمام رئيس الوزراء في الحكومة المؤقتة محمد الغنوشي. المحتجون لهم وجهة واحدة... تونس العاصمة، وهدف واضح... إسقاط الحكومة.


الحكومة المؤقتة في تونس تجابه تحدّيا جديدا اسمه quot;قافلة التحريرquot;

تونس: وصل حوالى الف متظاهر قدموا من وسط جنوب تونس ويطالبون باستقالة الحكومة الانتقالية، صباح الاحد الى وسط العاصمة التونسية.

وردد المتظاهرون quot;الشعب يريد استقالة الحكومةquot; وquot;يسقط نظام السابع يسقط عميل وتابعquot; في اشارة الى نظام زين العابدين بن علي الذي تولى السلطة في السابع من تشرين الثاني/نوفمبر 1987 قبل ان تسقطه انتفاضة شعبية في 14 كانون الثاني/ يناير 2011.

وقال رجل مسن اتشح بعلم تونسي quot;جئنا من منزل بوزيان ومن سيدي بوزيد والرقاب لاسقاط بقايا الديكتاتوريةquot;. وكان يشير الى ابرز معاقل الاحتجاج في الوسط الغربي الفقير الذي شكل مهد quot;ثورة الياسمينquot; في تونس.

ووصل المتظاهرون عند الساعة 7:30 (6:30 تغ) الى العاصمة التونسية ودخلوا شارع الحبيب بورقيبة الرئيسي الذي يشهد تظاهرات يومية قبل ان يتجمعوا امام وزارة الداخلية حيث رفعوا صورة ضخمة لمحمد البوعزيزي.

وكان من المقرر ان تتقدم القافلة مشيا الى العاصمة لتصلها في أربعة أو خمسة أيام غير ان المتظاهرين قالوا الاحد انه quot;يجب اسقاط الحكومة باسرع ما يمكنquot;.

ويبدو أنّ المسيرات المتواصلة المُحتجة على الحكومة الوطنيّة المؤقتة التي يترأسها رئيس الوزراء محمد الغنوشي، مصّرة على تنفيذ مطالبها بالكامل وعلى رأسها إقصاء الوزراء المنتمين إلى حزب quot;التجمع الدستوري الديمقراطيquot; الحاكم سابقا.

وفي تطوّر جديد رصدته quot;إيلافquot;، أعلن المئات من المواطنين في محافظة سيدي بوزيد وأريافها، إطلاق quot;قافلة التحريرquot; التي وصلت العاصمة تونس لإسقاط الحكومة.

وفي إفادات لـ(إيلاف) قال الناشط النقابيّ محمد العيادي الناطق باسمquot; المرصد التونسي للحقوق والحريات النقابيةquot; إنّ مسيرة شعبيّة انطلقت يوم السبت 22 جانفي/ يناير من قرية منزل بوزيان باتجاه تونس العاصمة، وذلك مرورا بمدن عديدةquot;.

ويضيف العيادي: quot;مرت القافلة مساء السبت بمدينة الرقاب وكان مشهدا مؤثرا حيث توقفت السيارات التي تحمل المتظاهرين في مدخل المدينةوترجل منها الشباب والنقابيون وقطعوا الشارع الرئيسي وسط زغاريد النساء والتحام عدد كبير من الأهالي بهم وقد رفعت خلالها الشعارات المطالبة بحل الحزب الحاكم ورحيل الحكومة اللاّشرعية، وبعد إكمال دورتهم في مدينة الرقاب عاد الشباب والنقابيين إلى السيارات وانطلقوا في اتجاه مدينة القيروانquot;.

ويقول المشرفون على quot;قافلة التحريرquot; التي بدأت تلفت الأنظار إليها، أنها مبادرة شبابية من المتوقع أن تستقطب الآلاف من الرافضين للحكومة الحالية ومن الداعين لحلها.

وكانت مظاهرات كبيرة وحاشدة خرجت السبت في العاصمة تونس وعدد من الجهات لمناهضة الحكومة في الوقت الذي بدأت فيه تونس حدادا لمدة ثلاثة أيام على عشرات الأشخاص الذين قتلوا خلال الإطاحة بزين العابدين بن علي.

وواجهت الحكومة المؤقتة التي تولت السلطة بعد فرار بن علي إلى السعودية الأسبوع الماضي في مواجهة ثورة شعبية عارمة احتجاجات متواصلة من قبل حشود غاضبة من استمرار وجود أعضاء الحرس القديم في الحكومة.

رئيس الوزراء في الحكومة المؤقتة محمد الغنوشي

وبثّت الشبكات الاجتماعية على الانترنت صورا لقافلة التحرير التي تضمّ بضع مئات من المواطنين من منزل بوزيان والرقاب والمكناسي، ويقول النقابيّ محمد العيادي إنّ القافلة تستعمل السيارات للتنقل بين المدن، ولدى وصولها إلى مدخل كل مدينة يترجّل المتظاهرون الذين يحضون باستقبال وترحاب كبيرين من الأهاليquot;.

لكنّ النقابيّ يؤكد أنّ حظر التجوال الذي تفرضه السلطات، يعيق سرعة تنقّل القافلة، وتفرض الحكومة الحالية منذ أكثر من أسبوع حظرا للتجوال الليلي يبدأ عند الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحليّ (7 بتوقيت غرينتش) وينتهي عند الخامسة فجرا.

وأطلقت دعوات عبر المواقع الاجتماعية على الانترنت لانضمام متظاهرين آخرين من مناطق أخرى إلى quot;قافلة التحريرquot; التي يتوقع أن تصل إلى العاصمة التونسية خلال خمسة أيام. وينوي المشاركون في المسيرة أن يمضوا الليل في مدينة الرقاب حيث ينتظرهم نحو 2500 من السكان قال بعضهم أنهم ينوون الانضمام إليهم عند استئناف المسيرة صباح الأحد.

وتستأنف القافلة التي بدأت عفوية ثم انضم إليها نقابيون ومدافعون عن حقوق الإنسان، مسيرتها الأحد من الرقاب باتجاه مدينة القيروان (وسط، 153 كلم جنوبي العاصمة). ومن المقرر أن تنطلق مسيرات مماثلة من القصرين (وسط غربي) المدينة الأخرى التي كانت مهد الانتفاضة الشعبية التي أنهت نظام الرئيس زين العابدين بن علي، ومن مدينة قفصة المنجمية (الجنوب الغربي) بحسب بعض الأهالي.

وزير التعليم العالي يدعو المدرسين الى عدم الاضراب الاثنين

lrm;دعا وزير التعليم العالي التونسي احمد ابراهيم الاحد مدرسي التعليم الابتدائي الى عدم الاستجابة لدعوة المركزية النقابية الى quot;اضراب غير مسؤولquot; غدا الاثنين، اليوم المقرر لاستئناف تدريجي للدراسة في تونس.

وقال ابراهيم خلال اجتماع لحزبه، حزب التجديد (شيوعي سابقا-معارض في عهد بن علي) quot;اني ادعو المدرسين الى الوقوف ضد المغامرات والى كسر الدعوة الى الاضراب غير المسؤولquot;.

واضاف خلال الاجتماع العام الذي حضره نحو الف شخص في قاعة بحي المنزه الراقي بالعاصمة quot;هناك اناس غير مسؤولين (...) مسؤوليتنا هي ان تفتح المدارس مجدداquot;.

واكد الوزير quot;اجد انه امر غير مسؤول ان تتم الدعوة الى اضراب مفتوح في يوم العودة الدراسية لان البلاد في حاجة الى استقرارquot;، مضيفا quot;ادعو النقابيين النزهاء والمدرسين المسؤولين الى عدم تلبية الدعوة للاضرابquot;.

ومن المقرر ان تستأنف الدراسة في المدارس الابتدائية والثانوية والجامعات في تونس تدريجا اعتبارا من غد الاثنين، وذلك بعد تعليقها في 10 كانون الثاني/يناير من قبل حكومة الرئيس السابق زين العابدين بن علي في اوج التظاهرات التي اسقطت نظامه في 14 كانون الثاني/يناير.

من جهة اخرى، انتهز الوزير المناسبة لتبرير دخول حزبه الحكومة الموقتة التي تتعرض لاحتجاجات واسعة في الشارع الذي يطالب بحلها بسبب وجود رموز من فريق حكومة بن علي السابقة فيها وتوليهم المناصب الاساسية.

وقال المعارض السابق في هذا السياق quot;لقد دخلنا الحكومة لتفادي حدوث فراغ تامquot; مضيفا ان quot;مهمتنا داخل الحكومة الانتقالية مزدوجة وتتمثل في استعادة الحياة الطبيعية (في البلاد) وخصوصا انجاح الانتقال الديموقراطي، يجب التفريق بين الدولة والسلطةquot;.

وتابع ان quot;السلطة اليوم بيد الحكومة ولكن ليس لوحدها. هناك بالتوازي لجنة عليا للاصلاح السياسي مفتوحة لكل الحساسيات وهذه اللجنة هي مصدر الوحي وهي التي تصدر التوجيهات للحكومةquot;.

وقال ان quot;مهمتنا الملحة اليوم هي انقاذ البلاد من الفوضى وعدم ترك فراغquot;.

غير ان الجنيدي عبد الجواد الناطق الرسمي باسم حزب التجديد دعا الى اعادة النظر في تركيبة الحكومة.

وقال خلال الاجتماع quot;نحن نريد اعادة النظر في تركيبة الحكومة (...) حتى تكون القطيعة مع النظام السابق واذنابه واضحة، وتخليص الحكومة من العناصر التي يمكن ان يشملها البحث في قضايا فساد اقتصادي او تلاعب باملاك الدولةquot;.

من جهته، قال احمد ابراهيم انه بعد سقوط نظام بن علي quot;وجدنا انفسنا امام فراغ كامل، اما ان نملا هذا الفراغ ونتحمل مهمة انقاذ الوطن والتحول الديموقراطي والا البدائل المغلوطة والفوضى التامة التي سعى اليها بن علي وحلفاؤه من (الزعيم الليبي معمر) القذافي وغيرهquot;.

وكان مسلحون يؤيدون الرئيس المخلوع حاولوا بث الفوضى في تونس بعيد هروبه الى السعودية من خلال ارتكاب اعتداءات.

وتعرض الزعيم الليبي معمر القذافي لانتقاد شديد في تونس بسبب موقفه المؤيد لبن علي بعيد سقوط نظامه، ما غذى مخاوف من محاولة سعي طرابلس الى زعزعة quot;ثورة الياسمينquot;.

واعلن القذافي غداة الانتفاضة الشعبية في تونس انه quot;متألم جداquot; للاطاحة بالرئيس التونسي الذي quot;لا يوجد احسن منه في هذه الفترةquot; لرئاسة تونس.